رد هاني العتال نائب رئيس نادي الزمالك على الاتهامات التي يوجهها له مرتضى منصور رئيس النادي الأبيض بشأن اتهامه بتزوير عضويته ورفض العمل معه في المجلس الجديد المنتخب من الجمعية العمومية.

العتال قال في تصريحات لمراسل "يلا كورة" : "التزمت الصمت في الفترة الماضية، لكني مندهش من عقد مرتضى منصور مؤتمراً صحفياً رغم أنه يؤكد على أنه ليس رئيساً للزمالك".

ويرفض مرتضى منصور العمل مع هاني العتال في مجلس إدارة الزمالك بسبب رفضه لنتيجة الانتخابات التي توجت الأخير نائباً للرئيس بعد تفوقه على أحمد مرتضى منصور الذي حل ثالثاً ليخسر أحد مقعدي النائب.

نائب رئيس الزمالك تابع قائلاً: "مرتضى منصور حقق فوز بطعم الهزيمة في الانتخابات، وهو لا يحترم القضاء ويسعى لإجهاض رغبة الجمعية العمومية التي صوتت في الانتخابات الماضية لتشكل المجلس الجديد".

وواصل العتال :"مرتضى قام بالسب بشكل صريح لبعض الأعضاء الحاليين في المجلس، ثم يقول أنه يرفض الجلوس معي لأنني تجاوزت في حق بعضهم، هذا أمر غريب".

وأردف العتال  :"مرتضى عقد مؤتمراً صحفياً اليوم –الاثنين- من أجل أن يُغطي على تهمة إهدار المال العام بعد أن تم هدم النادي النهري بسببه، في محاولة لتوجيه الرأي العام بعيداً عن هذا الاتهام".


وأنهى نائب رئيس النادي: "مخطط التوريث فشل، وأنا بانتظار أول اخطار بموعد أول اجتماع لمجلس الإدارة، وأرحب بالعمل مع أي شخص من أجل مصلحة الزمالك، رغم أن مرتضى منصور أكد على أنه سوف يستقيل إذا فاز أي شخص من القائمة الأخرى".