كشف مصدر مقرب من المستشار أحمد جلال إبراهيم، نائب رئيس نادي الزمالك، نيته التقدم بالاستقالة من مجلس الإدارة فور صدور القانون الذي يمنع ترشح أعضاء الجهات والهيئات القضائية في انتخابات مجالس إدارة الأندية الرياضية.

وفاز أحمد جلال إبراهيم بمنصب نائب رئيس نادي الزمالك في الانتخابات التي جرت نهاية الشهر الماضي، وحسم مقعد النائب الآخر هاني العتال فيما خسر أحمد مرتضى نجل رئيس النادي.

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه من خلال تصريحات لـ"يلا كورة" أن جلال إبراهيم قرر التقدم باستقالته من مجلس إدارة النادي فور إقرار القانون الذي يمنع ترشح أعضاء الجهات والهيئات القضائية في انتخابات مجالس إدارة الأندية الرياضية.

مجلس النواب كان قد وافق في وقت سابق الشهر الماضي على مشروع قانون منع ترشح أعضاء الجهات والهيئات القضائية في انتخابات مجالس إدارة الأندية الرياضية، وتم إرسال مشروع القانون لمجلس الدولة، لأخذ رأي قسم الفتوى والتشريع بشأنه، بحسب نص الدستور.

وبعد إصدار القانون بشكل رسمي سيتم منح المستشارين الفائزين في انتخابات الأندية المختلفة مهلة من أجل توفيق الأوضاع واختيار الاستمرار في العمل القضائي أو الأندية.

وأضاف المصدر أن جلال حسم أمره بأنه سيتقدم باستقالته من نادي الزمالك فور صدور هذا القانون.

وصرح المصدر بأن جلال تحدث للمقربين منه وأكد على أنه عمله في مجلس الدولة هو مصدر رزقه الوحيد ولا يمكنه الاستقالة منه من أجل منصب تطوعي وإلا فإن استمراره في المجلس الأبيض يعنى أنه يتربح من وراء النادي وهذا لا أساس له من الصحة.

وفي حالة تقدم أحمد جلال ابراهيم باستقالة من مجلس الزمالك سوف يتم عمل انتخابات على مقعد نائب الرئيس وفقا لما جاء في لائحة الزمالك، وعدم وجود ما يسمح بالتصعيد.