لوح مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك بإمكانية إعادة انتخابات ناديه من جديد خلال الفترة المقبلة من أجل إقصاء هاني العتال الفائز بمنصب نائب رئيس القلعة البيضاء.

وأشار منصور في تصريحات عبر إذاعة راديو هيتس إلى انتظاره لحكم المحكمة في القضايا المتبادلة بينه وبين قائمة المرشح أحمد سليمان الذي تواجد ضده في انتخابات نادي الزمالك.

وقال رئيس الزمالك: " سننتظر لحين الفصل في كافة القضايا، المقدمة من أحمد سليمان وقائمته ضدنا، أو التي رفعتها ضد هاني العتال، من أجل البت في أمر مجلس الإدارة ".

وأكمل: " إذا قضت المحكمة ببطلان انتخابات الزمالك الأخيرة فإننا سندعو لعقد جمعية عمومية من جديد كي تقول كلمتها ".

وأضاف: " إذا حكمت المحكمة بتزوير عضوية هاني العتال فإننا سنبحث الأمر وقتها وتحديد الخطوة التي سنقوم بها بعدها، نريد أن نؤدي عملنا ".

وأردف: " أما إذا حكمت المحكمة ببقاء العتال وصحة عضويته فإن جميع أعضاء مجلس الإدارة السبعة سيرحلون ويتقدمون باستقالتهم، وما أقوله هو قرار من المجلس ".

واختتم: " اللائحة تقول أنه في حال عدم بقاء المجلس فإنه يتم عقد عمومية لإجراءات انتخابات جديدة، لا يوجد تعيين، ولكن سيتم عمل انتخابات من جديد فوراً ".