قال كمال شعيب، محامي ممدوح عباس رئيس الزمالك السابق، إن الحجز على أرصدة النادي لم يؤثر على مسيرة النادي في الفترة الأخيرة.

وأضاف في تصريحات لبرنامج ستاد الهدف عبر إذاعة الشباب والرياضة: "ممدوح عباس أبلغني بعدم اتخاذ إجراءات من شأنها تعطيل مسيرة النادي".

وأوضح: "عباس حصل على حكم نهائي واجب التنفيذ وهو حق لموكلي، وللعلم عباس يعشق الزمالك والجميع يعلم ذلك".

وأشار شعيب إلى أن عباس له مديونية داخل الزمالك تتخطى الـ80 مليون جنية، وليس 4 ملايين جنية كما يشير مجلس الزمالك، ولفت إلى أن المبلغ تضاعف نظرا لزيادة قيمة الدولار، خصوصا وأن عباس طلب من فترة الحصول على أمواله.

وأشار محامي عباس إلى أن موكله يشترط توقف رئيس الزمالك عن إهانته من أجل التصالح في أزمة تجميد أرصدة النادي.

وأضاف "ممدوح عباس اشترط التوقف عن إهانته وإهانة رموز الزمالك من قبل رئيس النادي، حتى تتم مسألة المصالحة".

وأوضح: "عندما عرض عليه أمر الصلح وافق بشرط التوقف عن إهانته وأن يتم جدولة المبلغ لإنهاء أزمة الحجز على أرصدة النادي".

وأردف محامي ممدوح عباس: "مرتضى منصور، رئيس الزمالك، سبق وأن قام برفع دعاوى قضائية على الزمالك لحصول على قرض 500 ألف جنيه منحه للنادي وهذا حقه تماما".