شهدت الجولة الثالثة عشر من الدوري المصري العديد من الأحداث المثيرة من خلال مواصلة الإسماعيلي الحفاظ على القمة.

الجولة شهدت أيضًا مواصلة القطبين الأهلي والزمالك نتائجهما السلبية في الفترة الأخيرة بعد تعادل المارد الأحمر أمام طنطا وسقوط الأبيض أمام الإسماعيلي.

ويرصد "يلا كورة" في التقرير التالي، أبرز 4 مشاهد بعد نهاية الجولة الثالثة عشر:

- القطبين يتصدران المشهد

فشل الأهلي في تحقيق الانتصار للمباراة الثانية على التوالي بعد التعادل أمام طنطا بهدف لمثله، ليواصل المارد الأحمر مسلسل نتائجه السلبية حيث كان خسر أمام مصر المقاصة (3-2) في مباراة مؤجلة من الجولة الثانية.

أما الزمالك فوضع الفريق الأبيض أصبح حرجًا بعد فشل التحقيق الفوز للمباراة الثالثة على التوالي حيث خسر أبناء ميت عقبة مباراتين أمام الإسماعيلي ومصر المقاصة وتعادل في مباراة كان أمام الرجاء.

ثالث ترتيب المسابقة وهو المصري واصل أيضًا نتائجه السيئة بعد التعادل أمام الداخلية (1-1) وفشل الفريق البورسعيدي في تحقيق أي انتصار منذ الجولة العاشرة بعد الفوز على الأسيوطي ليخسر بعدها أمام الأهلي ويتعادل أمام الإنتاج الحربي.

فريق آخر في مسابقة الدوري فشل أيضًا في تحقيق الانتصار وهو المقاولون العرب الذي خسر من وادي دجلة ليتلقى ذئاب الجبل الخسارة الثانية على التوالي.

وواصل الإنتاج الحربي عروضه السيئة للجولة الثانية على التوالي بالخسارة من إنبي والتعادل أمام المصري في الجولة السابقة.

وللمباراة الرابعة على التوالي يفشل فريق الداخلية في تحقيق أي انتصار حيث خسر في مباراتين أمام الأهلي والإنتاج الحربي وتعادل أمام النصر والمصري.

وسقط الاتحاد السكندري بعد فوزه في الجولة السابقة أمام وادي دجلة بالخسارة من بتروجت بهدفين دون مقابل.

ظهور إيجابي

استطاع طارق العشري في مباراته الأولى مع وادي دجلة أن يقود الفريق لفوز أول بعد سلسلة من النتائج السلبية ليأتي الفوز على المقاولون العرب.

وفي طلائع الجيش نجح حلمي طولان أن يقود الفريق العسكري للفوز الأول أيضًا منذ استلامه المهمة بدلاً من أحمد سامي حيث خسر في أولى مبارياته أمام مصر المقاصة برباعية نظيفة ليأتي الفوز أمام الرجاء خلال هذه الجولة.

ونجح فريق طنطا تحت قيادة مدربه الجديد أسامة عرابي لقيادة فريقه للتعادل أمام الأهلي ليحصل على أول نقطة له في مسيرته مع أبناء السيد البدوي.

سقوط أول

سقط مصر المقاصة تحت قيادة مدربه عماد سليمان على يد النصر برباعية لتكون هذه الهزيمة هيّ الأولى منذ استلام سليمان تدريب الفريق الفيومي بدلاً من مؤمن سليمان.

وشهدت هذه الجولة سقوط طلعت يوسف مدرب سموحة في مباراته الأولى بالخسارة من الأسيوطي بنتيجة (3-1).

- استعادة الثقة

حقق النصر مفاجأة من العيار الثقيل بالفوز على مصر المقاصة قاهر القطبين هذا الموسم، كما نجح الأسيوطي الحصان الأسود في هذه النسخة بالفوز على سموحة بثلاثية مقابل هدف.

إنبي استعاد الثقة من جديد بعد الخسارة في الجولة السابقة أمام الأهلي(4-1) ليفوز الفريق البترولي بنتيجة (2-0) أمام الإنتاج الحربي.

آخر الفرق التي استعادة الثقة من جديد خلال هذه الجولة وهو فريق بتروجت والذي غاب عن تحقيق الانتصارات آخر ثلاث جولات ليحقق الفريق البترولي الآخر الفوز أمام الاتحاد.