قال يورجن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي، إنه لا يعتزم اتباع خطى السير أليكس فيرجسون مع مانشستر يونايتد والفرنسي آرسين فينجر مع ارسنال ، في قطع مسيرة طويلة مع نفس الفريق ، مشيرا إلى أنه قد يرحل عن ليفربول عقب الفوز ببطولة كبيرة.

وتولى كلوب /50 عاما/ تدريب ليفربول في 2015 ،بعد أن قضى 7 أعوام في تدريب ماينز وبوروسيا دورتموند بالدوري الألماني (بوندسليجا).

وكان كلوب قد ألمح في وقت سابق إلى أنه سيكون سعيدا، إذا بات ليفربول هو الفريق الأخير في مسيرته التدريبية.

لكنه استبعد ، في تصريحات نشرتها شبكة "إي.إس.بي.إن" الجمعة ، أن يقضي مشوارا مثل الذي قضاه فيرجسون بتولي تدريب مانشستر يونايتد بين عامي 1986 و2013 ،أو فينجر الذي يتولى تدريب أرسنال منذ عام 1996 ولا يزال.

وأضاف كلوب، خلال حديثه عن مباراة ليفربول أمام مضيفه أرسنال المقررة مساء اليوم الجمعة ضمن منافسات المرحلة التاسعة عشر من الدوري الإنجليزي الممتاز "البقاء هنا لمدة 20 عاما؟ لا أعرف ، لا أعرف.. الآن بعد 7 أعوام ، أشعر بأنه ربما يكون علي الانتقال."

وتابع "طالما أن الأمور تسير بشكل جيد ، فإنني سأستمر. بمعنى أنه طالما أمامنا المجال للتطور سأستمر ، لأنه عندما نفوز بشيء هنا ، وهو ما ينتظره الجميع بحماس ، ربما تكون هذه هي اللحظة التي يجب فيها الرحيل.. لكنني الآن لا أشعر بأن لحظة الرحيل قريبة ، فكل شيء يسير على ما يرام."