انتقد مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك تصرفات محمد إبراهيم لاعب وسط الفريق، مطالبا اللاعب بالإلتزام والانضباط من أجل الاستمرار بصفوف القلعة البيضاء. 

وأشار رئيس الزمالك في تصريحات لبرنامج "ملعب الشريف" "محمد إبراهيم لو استمر بهذا السلوك لن يبقى في الزمالك، لا يصح أن يقوم اللاعب بالانفعال على مدربه نبيل محمود داخل الملعب". 

وواصل "حازم إمام كان قائدا للزمالك وعندما حدثت مشكلته الشهيرة مع باسم مرسي تم عقابه برحيله عن النادي لفترة، لن اسمح بأن يستمر محمد ابرهيم دون أن ينضبط ويلتزم". 

واستمر "عودة محمد ابراهيم للزمالك بعد تعثر احترافه كانت عن طريقي، لماذا يظن البعض أن اللاعب سوف يستمر دون رغبتي، أطالبه بالالتزام، السلوكيات غير الجيدة لن يسمح بها في الزمالك". 

وأكمل "تأكد رحيل علاء الشبلي عن الزمالك، وتم الموافقة على اعارة أسامة إبراهيم لصفوف الاتحاد السكندري لمدة ٦ أشهر، أي لاعب أخر سوف يرحل سيكون للإعارة فقط وبمقابل مادي". 

واستمر "نيبوشا لم يتحدث معي عن محمد ابراهيم سواء بالتمسك بيه أو برغبته في رحيله، طلب فقط أن يتم تقليص القائمة لـ٢٥ لاعبا، يجد صعوبة في التعامل مع ٣٢ لاعبا". 

وأضاف "اوباما اريده أن يشارك في المباريات، هناك رغبة من الاتحاد السكندي في التعاقد معه، وايضا نفس الأمر لكابوريا، يمتلك عرضا من الاتحاد و اخر من المصري". 

وشدد "اصبحت ضد قائمة الـ٣٠ لاعبا في المسابقات المحلية، تخلق المشاكل والأزمات، هناك لاعبين تعرضوا للظلم في الزمالك، الأمر مقبول في افريقيا فقط". 

وطالب مرتضى منصور المنتمين لنادي الزمالك بأن يتوقفوا عن انتقاد وهجوم الفريق ومحاولة اسقاطه، وعاد ليفتح النار على أحمد سليمان المرشح السابق لرئاسة الزمالك وافراد قائمته.

وأبدى مرتضى منصور عدم ممانعته في اعادة الانتخابات مرة أخرى أو حتى ١٠٠ مرة، مشيرا الى أنه لو تم حل المجلس واعيدت الانتخابات سوف يكتسح من جديد.

واختتم تصريحاته قائلا "لا اعلم ماذا يريد بعض المأجورين بعد ما فعلته بالتنازل عن القضايا والتوسل للافراج عن جماهير الزمالك، فزنا في المباراة الأخيرة وامامنا ١٢ نقطة بالدور الأول".