قال إبراهيم فارس، عضو مجلس إدارة الإسماعيلي، إن المجلس في حالة انعقاد دائم، لبحث التعاقد مع مدير فني جديد لخلافة الفرنسي سباستيان ديسابر.

واعتذر ديسابر عن الاستمرار في منصبه لتولي مهمة تدريب المنتخب الأوغندي.

وأضاف فارس في تصريحات خاصة لبرنامج ستاد الهدف عبر إذاعة الشباب والرياضة: "باب النادي مفتوح أمام المدربين المصريين والأجانب، فالفترة ضيقة للغاية، ونسعى إلى تقييم المدربين بصورة جيدة، واختيار أفضل العناصر".

واستطرد قائلا: "من الوارد جدا التعاقد مع أحد أبناء النادي لتولي مهمة القيادة الفنية للفريق، ولكنه في النهاية مجرد اقتراح، ولا يلغي أي خيارات أخرى".

وواصل "المجلس لن يتعجل في التعاقد مع مدير فني جديد، الجهاز الفني المعاون لديسابر على أعلى مستوى، وله اليد العليا فيما وصل إليه النادي خلال الفترة الماضية، وسوف نتريث بشكل كبير قبل اختيار المدرب الجديد".

وفي سياق متصل، قال فارس إن قدر الأندية الكبرى التعرض للمواقف الصعبة، مضيفا "ديسابر أبلغنا رسميا بعد مباراة الرجاء، برغبته في إنهاء عقده مع الإسماعيلي، مبررا ذلك الأمر بتوليه عرض من تدريب المنتخب الأوغندي، وأن هذا العرض لا يمكن رفضه:,

واستطرد قائلا: "مجلس الإدارة عرض على ديسابر كافة الإغراءات، وأكدنا أننا سنلبي كافة طلباته، من أجل الاستمرار، ولكنه كان مصمما على الرحيل، حيث يرى أن خطوة تدريب المنتخب الأوغندي سوف تضيف إلى سجله التدريبي، وستكون إضافة قوية لسيرته الذاتية".

وأتم: "في قادم التعاقدات سوف نضع شروطا قاسية، للحفاظ على حقوقنا في البنود والعقود التي سيتم إبرامها مع المدربين الأجانب".