يبدو أن الأمور المالية ستحكم على صفقة انتقال الدولي السوري أحمد الصالح إلى النادي الأهلي بالفشل وذلك بحسب مصدر مقرب من الصفقة.

ودخل النادي الأهلي في مفاوضات قوية مع اللاعب المولود في عام 89 من أجل تدعيم الخط الخلفي للأحمر والذي تأثر كثيرًا منذ رحيل الدولي أحمد حجازي إلى صفوف وست بروميتش الإنجليزي خلال الصيف الماضي.

وقال المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه من خلال تصريحات لـ"يلا كورة" إنه هناك فارق كبير بين المبلغ المعروض من جانب الأهلي والمطلوب من جانب اللاعب وهو ما يُهدد إتمام الصفقة.

وعلم يلا كورة أن إدارة الأهلي تخشى من دفع مقابل مادي كبير للمدافع السوري، وهو ما قد يضع الإدارة في مأزق لاسيما وأن عدد كبير من نجوم الفريق أوشكت عقودهم على الانتهاء، وفي مقدمة هؤلاء اللاعبين عبد الله السعيد وشريف إكرامي.

وشهدت الساعات الماضية اجتماعًا للجنة الكرة حضره حسام البدري المدير الفني وسيد عبد الحفيظ مدير الكرة، وتعهدت لجنة الكرة برئاسة محمود الخطيب أن يتم دعم الأحمر بشكل جيد من أجل الفوز بدوري أبطال أفريقيا والمشاركة في كأس العالم للأندية.

وأعلن حسام حطيني وكيل أعمال أحمد الصالح أنه سيصل إلى القاهرة يوم الخميس، قبل أن يؤكد أن الوصول سيتأجل بسبب تواجد جواز سفر اللاعب في السفارة الإسبانية حيث يستعد فريقه هينان جيانيي الصيني لخوض معسكر هناك.

أحمد الصالح الذي بدأ مشواره مع فريق الجيش السوري عام 2012 شارك في فريقه الصيني في 6 مباريات حتى الآن وفقا لموقع ترانسفير ماركيت ونجح في تسجيل هدف واحد.