يدرس البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الدفع بوجوه جديدة في تشكيل فريق مانشستر يونايتد خلال الأيام المقبلة، خاصة في ظل الضغط المتواصل لمواجهات الدوري الإنجليزي الممتاز حتى مطلع يناير.

وتبعًا لصحيفة "صن" البريطانية قرر مورينيو استمرار الجناح الصاعد كالوم جريبين ليواصل تدريباته مع الفريق الأول، بعدما شارك بصحبة عدد من لاعبي فريق الشباب بتدريبات الفريق أمس استعدادًا لمواجهة ساوثامبتون في السابعة والنصف مساء غد.

ويعد جريبين أحد أبرز المواهب الصاعدة في صفوف الشباب بمانشستر يونايتد، ويلقبه متابعو النادي الإنجليزي بريان جيجز الجديد، نظرًا لتشابه أسلوب لعبه مع الأسطورة الويلزي، أحد أبرز نجوم مانشستر يونايتد عبر تاريخه.

ويبلغ جريبين من العمر 19 عامًا، ونشأ بأكاديمية مانشستر يونايتد منذ أن كان عمره 9 أعوام، قبل أن يلعب بمختلف فرق الناشئين والشباب بالنادي، حيث يشارك حاليًا مع فريق مانشستر يونايتد تحت 23 عامًا رغم حداثة عمره.

وأظهر مورينيو قناعة كبيرة بموهبة جريبين، حيث وضعه ضمن خططه للموسم الجديد، إلا أن اللاعب الشاب تعرض لإصابة مطلع الموسم، أبعدته عن الملاعب لمدة ثلاثة أشهر، قبل العودة واستعادة تألقه مجددًا، ليحصل على فرصة التواجد بالفريق الأول.

ويحتل مانشستر يونايتد المركز الثاني في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز، برصيد 43 نقطة، وبفارق 15 نقطة خلف مانشستر سيتي المتربع بأريحية على صدارة الترتيب.