نفى سالم محمد سالم، وكيل محمد إبراهيم قائد نادي الزمالك، ما أثير حول هروب اللاعب من مباراة الفريق الأخيرة ضد الأسيوطي في الدوري الممتاز، والتي انتهت بفوز الأبيض بهدف نظيف.

وكان مرتضى أكد في تصريحات سابقة أن محمد إبراهيم ادعى الإصابة قبل مباراة الأسيوطي، وطالبه بعرض للرحيل عن الزمالك (طالع التفاصيل).

وقال سالم في تصريحات إذاعية لبرنامج "الكرة في ملعبك" مساء الأحد: "محمد إبراهيم تعرض لهجوم شرس وأثيرت حوله بعض الأقاويل غير الصحيحة، آخرها إشاعة هروبه من أسيوطي".

وأضاف: "اتنقلت هذه الإشاعة إلى مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك بدون وجه حق"، قبل أن يستكمل مستنكرًا: "أي منطق يقول إنه هرب من المباراة مع كامل احترامي للأسيوطي؟".

وكشف تفاصيل الواقعة قائلا: "أثبتت الإشاعة معاناة محمد إبراهيم من التهاب في الخلفية قبل مباراة الأسيوطي، وسيعرض اللاعب الآشعة على طبيب النادي في مران اليوم لإظهار الحقيقة".

وأكد: "محمد إبراهيم ليس صغيرًا، يلعب في الزمالك منذ كان عمره 14 عامًا، أي قضى 12 عاما في النادي، ولا يجوز لأحد إفساد علاقته المميزة بالزمالك، أو إرغامه عن الرحيل عن النادي".

وتابع: "هناك علاقة قوية تربط محمد إبراهيم بالجهاز الفني، ولا يوجد مشاكل بينه وبين المدرب نبيل محمود مثلما تردد، اللاعب يحترم الجميع، ولن نرد الإساءة بالإساءة، لأن هذا نادي الزمالك".

وواصل مشيدا بالتزام صاحب الـ25 عامًا: "يعتبر من قائدي الزمالك، وينتظم في التدريبات بشكل طبيعي، ولا ننكر أن الزمالك وقف بجانبه كثيرا، حيث صنع اللاعب اسمه من النادي".

وحسم وكيل إبراهيم مصيره في ختام تصريحاته قائلا: "أندية مصر بلا استنثاء ترغب في ضم محمد إبراهيم، لكن يبتقى في عقده عامين مع الزمالك، وهناك مجلس إدارة لديه قدرة على اتخاذ قرار".