قالت صحيفة "أ س" الإسبانية اليوم الثلاثاء أن اللاعب البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد، ودع العام 2017 بعد أن حقق العديد من الإنجازات سواء على المستوى الجماعي أو الفردي.

وأشارت الصحيفة إلى أن رونالدو حصد خمسة ألقاب مع ريال مدريد في 2017، بالإضافة إلى جائزة الكرة الذهبية وجائزة الاتحاد الدولي لكرة القدم لأفضل لاعب في العالم (مرتين).

وأوضحت "أ س" أن رونالدو خلال مسيرته الطويلة فاز بخمس كرات ذهبية وجائزة "الأفضل" في نسختين لحفل جوائز الفيفا وأربع أحذية ذهبية وثلاثة جوائز للاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" كأفضل لاعب في أوروبا.

وقال رونالدو في تصريحات نقلتها عنه "أ س": "2017 كان عاما مذهلا على مستويات عديدة، يا له من شعور رائع النظر إلى الماضي ورؤية ما حققته بعد أن بدأت مشواري وأنا أركل الكرة في شوارع ماديرا (مسقط رأسه)".

واعتاد رونالدو على تحطيم الأرقام القياسية بشكل يومي تقريبا، فقد شهد العام 2017 أيضا تحطيمه لعدة أرقام أخرى.

وذكرت "أ س" أن رونالدو أصبح في نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا في 2017 والذي أقيم في كارديف اللاعب الأول في التاريخ الذي يسجل في ثلاث نهائيات بهذه البطولة، كما أشارت إلى أن نجم ريال مدريد تمكن في نسخة العام الحالي من البطولة الأوروبية من تحقيق رقما قياسيا غير مسبوق بالتسجيل في جميع المباريات الست لدور المجموعات (تسعة أهداف).

يذكر أن رونالدو أنهى العام الماضي مسجلا 53 هدفا في جميع البطولات.

وتابع قائد منتخب البرتغال قائلا: "لقد كنت مباركا بامتلاكي الموهبة ولقد عملت بجد كبير من أجل إخراج الأفضل منها، ولكنني لم أكن لأحقق هذا بدون معاونة العديد من الأشخاص الذين ساعدوني على المستوى المهني".

واستطرد رونالدو قائلا: "أرغب في أن أهدي هذا الإنجاز لعائلتي، التي كانت حاضرة في اللحظات الطيبة والسيئة، وإلى أصدقائي، بدون أن أنسى من أمنوا بي عندما كنت لا أزال طفلا صغيرا، وإلى المدربين الذين عملت معهم، وإلى زملائي سواء في الفرق أو المنتخب.

ولم يغفل رونالد، الرياضي الأول عالميا من حيث عدد المتابعين له على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اقترب عدد المتابعين لحسابيه على "توتير" وفيسبوك" 300 مليون شخص، الإشارة إلى جماهيره والإعراب لهم عن امتنانه، حيث قال: "أتوجه بشكر خاص للغاية لهم لمساندتهم وإلهامهم لي من أجل أن أستمر في العمل بجد والاجتهاد إلى أقصى حد في كل تحدي أواجهه".