عاد فريق مانشستر سيتي، المنفرد بصدارة الدوري الانجليزي الممتاز، للانتصارات على حساب ضيفه واتفورد بنتيجة 3-1 على ملعب "الاتحاد" ضمن منافسات الجولة الـ22 ، وذلك بعد أن تعادل في الجولة السابقة مع كريستال بالاس.

استهل الانجليزي الدولي رحيم سترلينج عداد النتيجة مع الدقيقة الأولى من اللقاء، قبل أن تتضاعف بالنيران الصديقة عن طريق المدافع الكونغولي كريستيان كاباسيلي بالخطأ في مرماه (ق13).

وبعد بداية الشوط الثاني، أضاف المهاجم الأرجنتيني سيرجيو أجويرو الهدف الثالث لـ"السيتيزنز" (ق63)، قبل أن يسجل الانجليزي أندري جراي هدف الضيوف الشرفي (ق82).

وبهذا الفوز، العشرين له حتى الآن بالموسم الجاري، رفع السيتي رصيده لـ62 نقطة متربعا على قمة جدول الترتيب دون أية مضايقات.

وفي المقابل، مني واتفورد بهزيمته الحادية عشر حتى اللحظة، وتجمد رصيده عند 25 نقطة وضعته في المرتبة العاشرة.

كما اقتنص توتنهام هوتسبر نقاط الفوز خارج الديار من أرض سوانزي سيتي، المتذيل بـ16 نقطة، بفوزه عليه بهدفين نظيفين على ملعب "ليبرتي ستاديوم"، ليرتقي مؤقتا للمركز الخامس بعدما رفع رصيده لـ40 نقطة.

وقع على هدفي الضيوف كل من المهاجم الإسباني فرناندو يورينتي (ق12) والجناح الانجليزي الدولي ديلي ألي (ق89).

يذكر أن لتوتنهام مباراة مؤجلة من الجولة الماضية أمام وست هام يونايتد، والتي ستجرى بعد غد الخميس.

وفي نفس الجولة، نجح كريستال بالاس تعويض تأخره خارج الديار بهدف أمام ساوثهامبتون لفوز بهدفين لواحد على ملعب "سانت ماري"، رافعا رصيده إلى 22 نقطة في المركز الرابع عشر، بفارق نقطتين عن مضيفه السابع عشر.

تقدم أصحاب الأرض في توقيت مبكر من توقيع المهاجم الأيرلندي شين لونج (ق17)، ثم عاد الضيوف بهدفين عن طريق الاسكتلندي جيمس مكارثر (ق69) والصربي لوكا ميليفوجيفيتش (ق80).

وقاد المهاجم الانجليزي آندي كارول فريقه وست هام يونايتد، السادس عشر بـ21 نقطة، للفوز بهدفين لواحد على ضيفه وست برومويتش ألبيون، التاسع عشر وقبل الأخير بـ16 نقطة، بفارق الأهداف عن سوانزي.

فعلى ملعب "لندن"، تقدم الضيوف أولا عن طريق الجناح الأيرلندي جيمس ماكلين (ق30)، إلا أن المهاجم الانجليزي أندي كارول سجل هدفين في الشوط الثاني (ق62 و90+4).