أعلن النادي الأهلي عن أن محمود الخطيب رئيس النادي سيغادر المستشفى بعد 48 ساعة.

وتم نقل الخطيب اليوم الخميس إلى مستشفى المعلمين وذلك بعد أن تعرض لآلام حادة في الظهر أثرت في قدرته على الحركة بشكل طبيعي خاصةً في القدم اليمنى.

ونشر المركز الإعلامي في النادي أن الرجل الأول في القلعة الحمراء، خضع للفحوصات الطبية اللازمة وتم حقنه وتقديم العلاج اللازم، وقرر الطبيب المعالج الإبقاء على الخطيب لمدة 48 ساعة في المستشفى.

وشدد المركز الإعلامي للأهلي في البيان أن الطبيب طمئن رئيس النادي على حالته وأن الأمر عارض صحي وأنه سيعود لممارسة حياته الطبيعية بعد الحصول على الراحة اللازمة.