تذكر جمهور الأهلي ضحايا بورسعيد بتكريمهم بـ"دخلة" مميزة قبل انطلاق مباراة كأس السوبر أمام المصري على استاد هزاع بن زايد.

توفى 72 من جماهير الأهلي في مباراة الأهلي والمصري البورسعيدي في الأول من فبراير 2012، وهي الفاجعة الأكبر في تاريخ الكرة المصرية.

ورفعت الجماهير أسماء الضحايا داخل المدرجات، فيما ظهر رقم "74" في مدرجات الدرجة الثالثة.

يلعب الأهلي مباراة كأس السوبر باعتباره بطل الدور والكأس، فيما يشارك المصري كوصيف لبطولة الكأس في الموسم الماضي.

وتعد مباراة كأس السوبر أول لقاء يجمع الأهلي والمصري بحضور جماهيري منذ موقعة بورسعيد.