قطع نادي لايبزيج الألماني الطريق على ليفربول الإنجليزي حول ضم اللاعب الغاني نابي كيتا خلال فترة الانتقالات الشتوية بشهر يناير الجاري.

وحاول ليفربول ضم كيتا إلى صفوف الفريق في الفترة الحالية، خاصةً بعد رحيل البرازيلي فيليب كوتينيو إلى برشلونة الإسباني في صفقة أزعجت جماهير الريدز.

ووضع لايبزيج حدًا لتلك التكهنات التي كانت تشير لاقترابه من الانضمام إلى ليفربول هذا الشهر، وأعلن رسميا بقاءه في الفريق حتى 30 يونيو 2018.

جدير بالذكر أن ليفربول كان أعلن تعقاده مع النجم الغيني (22 عامًا) بداية من الصيف المقبل مقابل 48 مليون جنيه إسترليني، كأغلى لاعب في إفريقيا.