تقدم أحمد موسى "كابوريا"، لفريقه الاتحاد السكندري بهدف من ركلة حرة من خارج المنطقة سددها بطريقة رائعة على يسار حارس النصر في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم الأربعاء ليُسجل أول أهدافه بقميص فريقه الجديد.

وفاز الاتحاد السكندري بثلاثية نظيفة على نظيره النصر بعد 4 تعادلات وهزيمتين في الدوري؛ حيث كان أخر فوز له أمام وادي دجلة برباعية نظيفة في الثالث من ديسمبر الماضي.

وقال كابوريا ـ في تصريحات خاصة ليلا كورة اليوم ـ :"الحمدلله على الهدف الجميع هنا يعاملني جيداً واللاعبين يحبونني وإن شاء الله تكون بداية لمسيرة جيدة لي".

وكان الاتحاد السكندري قد استعار كابوريا من الزمالك خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية لمدة 6 أشهر.

وتحدث لاعب الاتحاد السكندري الحالي عن الهدف قائلاً:"ليس جديداً علي إحراز مثل تلك النوعية من الأهداف فسبق وأن سجلت مثلها عندما كنت مع المصري البورسعيدي وتلك التسديدات ميزة لدي".

ويمتلك اللاعب طموحاً كبيراً مع فريقه السكندري؛ حيث يُشير إلى أنه يتدرب جيداً ويقاتل في المباريات حتى يعود أقوى مما سبق، قائلاً: "الحمدلله كنا في حاجة للثلاثة نقاط وأغلقنا الحديث عن الفوز حالياً ونفكر في مباراة المقاولون.. جلسنا كلاعبين قبل مباراة الإسماعيلي الماضية وعقدنا العزم على الفوز ولكن لم نوفق وتعادلنا والحمدلله كرمنا الله اليوم".

وعن احتفاله عقب الهدف قال:"لن احتفل بأي شكل يدل على غضب تجاه الزمالك فهو نادي كبير وأنا من عشاقه والآن احتفل بقميص الاتحاد السكندري ولا أفكر في الفترة السابقة لذا احتفلت بهذه الطريقة".

وكان اللاعب قد احتفل على طريقة كريستيانو رونالدو، قائد ريال مدريد ثم رفع يده للسماء بعد سجدة الشكر.

يُذكر أن كابوريا قد جاء للزمالك في الانتقالات الصيفية الماضية من نادي المصري البورسعيدي ولم يُشارك معه في أي مباراة رسمية سوى 62 دقيقة أمام الإنتاج الحربي في مستهل مشوار بطولة الدوري.

وشهدت المباراة أيضاً تسجيل صفقة الاتحاد الثانية التي استعارها من الزمالك رزاق سيسه في الدقيقة 57.

وبهذا الفوز رفع الاتحاد رصيده إلى النقطة 20 في المركز الرابع عشر بجدول ترتيب الدوري، فيما توقف رصيد النصر عند النقطة 13 في المركز السابع عشر.