استعاد الإسماعيلي نغمة الانتصارات بالفوز على ضيفه الإنتاج الحربي (1-0)، بالمباراة التي أقيمت على ملعب إستاد الإسماعيلية مساء السبت، ضمن منافسات الجولة الـ22 من مسابقة الدوري الممتاز.

افتتح المهاجم الكولومبي دييجو كالديرون التسجيل مبكرا للإسماعيلي من تسديدة أرضية على يمين الحارس رغم الرقابة اللصيقة بالدقيقة الثالثة، ليدون عاشر أهدافه مع الدراويش في الدوري هذا الموسم.

وضاعف إبراهيم حسن النتيجة في الدقيقة 86 من عمر المباراة، من تسديدة أطلقها بيسراه خارج منطقة الجزاء، سكنت أقصى الزاوية اليسرى لمرمى الإنتاج.

وكانت هذه المباراة هي الأولى للبرتغالي بيدرو، المساعد السابق لمانويل جوزيه مع الأهلي، كمدير فني للإسماعيلي، خلفًا للمدير الفني أبو طالب العيسوي الذي رحل عن الفريق قبل مواجهة الفريق الأحمر.

وبهذه النتيجة، يحقق الفريق الأصفر أول فوز في الدور الثاني، ليستعيد نغمة الانتصارات مجددًا بعد غيابها في الجولات الأربع الماضية (تعادلان وهزيمتان)، حيث كان آخر فوز على حساب النصر 9 يناير.

عزز الإسماعيلي وصافة الدوري رافعًا رصيده إلى النقطة 45، ليقلص الفارق مع الأهلي إلى ست نقاط بشكل مؤقت، فيما تجمد رصيد الإنتاج الحربي بقيادة مختار مختار عند 29 نقطة في المركز التاسع.

وجاء تشكيل الدراويش كالتالي: محمد عواد، محمود أبو المجد بوشا، محمود متولي، ريتشارد بافور، محمد هاشم، عماد حمدي، حسني عبد ربه، محمد صادق، إبراهيم حسن، شكري نجيب، دييجو كالديرون.