كشف مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك كواليس حل أزمة محمود فتح الله مدافع الفريق السابق، مؤكدا في الوقت ذاته الى ان الفريق يعاني من السحر الأسود.

وكان محمود فتح الله قد حصل على حكم من اتحاد الكرة ولجانه بأحقيته في الحصول على 6 مليون و600 الف جنيه مستحقات متأخرة.
 
وقامت لجنة شئون اللاعبين بالاتحاد المصري لكرة القدم بحرمان الزمالك من القيد، وقام النادي بالتواصل مع اللاعب من أجل حل الأزمة وفتح باب القيد.

وأشار منصور في تصريحات لبرنامج "ملعب الشريف" "منذ قليل تم انهاء أزمة محمود فتح الله، اللاعب قام بالتنازل على جزء من مستحقاته المالية، نشكره هو وثروت سويلم المدير التنفيذي".

وأكمل "التزمت بكلمتي مع مجدي عبدالغني، فتح الله حصل على مليون جنيه، ويحصل خلال ساعات على مليون و600 الف، وبعد شهر على مليون 400، وبالتالي يكون قد حصل على 4 مليون وتنازل عن الباقي".

وفتح مرتضى منصور النار على ممدوح عباس رئيس الزمالك الأسبق ومجدي العتال والد هاني العتال نائب رئيس الزمالك بجانب أحمد حسن لاعب الزمالك ومنتخب مصر السابق.

واتهم مرتضى منصور مجدي العتال وممدوح عباس بعمل "سحر أسود" للفريق، مطالبا اياهم بالكف عن تلك التصرفات نظرا لأن المجلس لم يعد قادرا على العمل في تلك الأجواء.

وواصل قائلا "اسألوا اللاعبين، حتى حمدي النقاز التونسي عانى من السحر الأسود، الجميع يعلم أن العتال وممدوح عباس هم من فعلوا هذا الأمر".

واختتم "نفعل كل الأمور داخل الملعب ونسيطر على المباراة ولا نستطيع احراز الأهداف والفوز بها، أطالب الجماهير بأن تقرأ القرآن الكريم".