قارن ستيفان جيرارد قائد ليفربول السابق محمد صلاح جناح الفريق الحالي، بالثنائي فيرناندو توريس، ولويس سواريز حين كانا في صفوف الفريق.

لعب توريس في صفوف ليفربول بداية من صيف 2007 وحتى 2011، وشارك في 142 مباراة وأحرز 81 هدفا، أمام سواريز فقد لعب من 2011 وحتى 2014 وشارك في 133 مباراة محرزا 82 هدفا.

وقال جيرارد في تصريحاته لقناة "بي تي سبورت" الانجليزية: "فيرناندو لعب فترة رائعة في ليفربول، لكن سواريز استمر لفترة أطول."

وتابع: "أنا اعتقد أنه إذا استمر مع ليفربول حتى الآن كان سيواصل إحراز أكثر من 30 هدف في كل عام."

وأضاف: "الأمر لم يتعلق بتسجيل الأهداف فقد، فقط استطاع أن يصنع عدد كبير من الأهداق أيضا، والمجهود الذي اعتاد على تقديمه لمساعدة الفريقي كان كبير دائما، لذلك سوف أكون في صف سواريز"

لكن استطرد قائلا: "لكن، إذا استمر صلاح في العمل بعد النسق على مدار سنوات مقبلة وأضاف بطولات للفريق فهذا يمنحه أفضلية على ساوريز وتوريس لأنهما لم يحققا الكثير مع ليفربول."