أعلنت اللجنة المشكلة لإدارة شؤون الزمالك ماديا سداد مبلغ 54 مليون جنيه من المديونية المستحقة عليه، وتنازل ممدوح عباس رئيس النادي السابق عن مبلغ 550 ألف جنيه.

وقالت اللجنة إنها سددت ما يقرب من 54 مليون جنيه من المديونيات المستحقة على النادي، حتى يتسنى اتخاذ الإجراءات اللازمة لرفع الحجز عن أرصدة حساباته بالبنوك.

وفسرت "تم سداد 40 مليون جنيه لمصلحة الضرائب، و10 ملايين لهيئة التأمينات الاجتماعية، و2.1 مليون جنيه بالإضافة إلى 100 ألف دولار لممدوح عباس رئيس النادي الأسبق طبقا للأحكام النهائية الصادرة لسيادته حتى الآن".

وأشارت اللجنة إلى أن عباس تنازل عن مبلغ 550 ألف جنيه لصالح النادي، هي قيمة الغرامات والفوائد المستحقة لتنفيذ الحكم الذي حصل عليه.

وقامت اللجنة المشكلة لإدارة شئون النادي ماليا بإيداع مبلغ مليون و619 ألف جنيه في حساب النادي ببنك مصر فرع المهندسين، وهي قيمة حصيلة الإيرادات بخزينة النادى خلال الساعات الماضية.