تأكد غياب عبدالله السعيد، صانع ألعاب الأهلي، عن المشاركة مع الفريق الأحمر في مباراة إنبي، بسبب الإصابة التي تعرض لها ظهر أمس الجمعة في التدريبات.

وغاب عبدالله عن مران الأهلي بسبب معاناته من كدمة في وجه القدم، حيث لم يستكمل اللاعب المران وخرج برفقة طبيب الفريق خالد محمود بمران الجمعة.

وخضع اللاعب الذي لم يجدد عقده مع الأهلي حتى الآن لفحص طبي تحت إشراف طبيب الفريق، ليتأكد غيابه رسميًا عن مواجهة إنبي

واكتفى عبدالله السعيد بخوض جلسة علاج بصالة الجيمنازيوم اليوم السبت.

من جانبه، غاب النيجيري جونيور أجايي مهاجم الفريق عن المران، بعدما شارك في مران الفريق أمس الجمعة بشكل طبيعي حتى نهاية المران، ولم يشتك من أي إصابة.

ومن المقرر أن يسافر صاحب الـ22 عامًا إلى نيجيريا بنهاية الشهر الجاري، بعدما تم استدعاءه لمعسكر منتخب بلاده لمواجهتي بولندا وصربيًا وديًا، استعدادًا للمشاركة في كأس العالم.

وتعرض حارس المرمى شريف إكرامي لإصابة خلال مشاركته في التقسيمة، ليغادر المران بعدها بصحبة طبيب الفريق، من أجل الخضوع للفحص الطبي في عيادة ملعب التتش.

وأفاد مراسل يلا كورة أن إكرامي يعاني من آلام في العضلة الضامة.

ويواجه الأهلي، متصدر جدول الترتيب بـ72 نقطة، نظيره إنبي، صاحب المركز الخامس بـ40 نقطة، في تمام الساعة السابعة مساء الأحد، على ملعب بتروسبورت.

يُذكر أن الأهلي وضع قدمًا في ثمن نهائي دوري أبطال إفريقيا، بسحق مونانا برباعية نظيفة يوم الثلاثاء الماضي، في ذهاب دور الـ32 من المسابقة التي يحمل وصافتها.