أكد مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك أن خالد عبدالعزيز وزير الشباب والرياضة أفسد تعاقد النادي مع أحمد فتحي لاعب الأهلي "صفقة القرن" لنادي الزمالك.

وكان مرتضى منصور قد أعلن في وقت سابق عن حصوله على توقيع وبصمة لاعب افريقي بمثابة "صفقة القرن" للنادي وسوف يعلن عنها يوم السبت المقبل في مؤتمر صحفي.

وتناولت تقارير صحفية أن صفقة القرن للزمالك ستكون التعاقد مع عبدالله السعيد لاعب النادي الأهلي الذي لم يجدد تعاقده بعد مع القلعة الحمراء.

وأعلن النادي الأهلي رسميا في وقت سابق عن تجديد تعاقد أحمد فتحي مع الفريق لمدة موسمين.

وأشار مرتضى منصور في تصريحات لبرنامج "الغندور والجمهور" "أقسم بالله أحمد فتحي كان سيوقع على عقود انتقاله للزمالك لكن وزير الرياضة افسد الصفقة بسبب ما يحدث في النادي".

وواصل "التاريخ لن يرحم خالد عبدالعزيز، قام بتعيين 11 شخص مديرهم منتمي للنادي الأهلي من أجل إدارة أموال الزمالك، هؤلاء ابلغوا ادارة الأهلي بأننا طلبنا أموال التعاقد مع فتحي".

وأضاف "اشكر أحمد فتحي على احترامه، لدي رسائل بأن اللاعب خشى من عدم الحصول على أمواله بسبب الحجز على ارصدة الزمالك ووجود مشاكل عديدة".

وأكمل "هناك عدد من اللاعبين سواء في كرة القدم أو العاب اخرى يريدون الرحيل عن النادي بسبب لجنة ادارة اموال النادي، تحملنا الكثير، وما يحدث كارثة تهدد الزمالك".

واستمر "ما يقوم به خالد عبدالعزيز هو تدخل حكومي، لقد علم بطريقة استلامنا لأموال صفقة علي جبر عن طريق حساب اتحاد الكرة، لماذا يفعل خالد عبدالعزيز كل هذا".

واختتم "أحمد فتحي كان قريبا من الزمالك لولا الأموال، وموقف عبدالله السعيد مشابه، وبالفعل هناك لاعب وقع للزمالك والمؤتمر الصحفي يوم السبت".