شدد طارق قنديل، عضو مجلس إدارة النادي الأهلي ورئيس بعثة الفريق بالجابون، على ثقته الكبيرة في قدرة الفريق على تحقيق نتيجة إيجابية أمام مونانا في إياب دور الـ32لبطولة دوري أبطال إفريقيا المقرر لها السبت بملعب الصداقة بالعاصمة ليبرفيل.

وأضاف أن لاعبي الأهلي لديهم الإصرار على تحقيق الفوز في لقاء العودة، دون النظر لنتيجة لقاء الذهاب بالقاهرة؛ من أجل التأهل لدوري المجموعات وتوجيه رسالة قوية للمنافسين تؤكد أن الأهلي قادم من أجل اقتناص اللقب الإفريقي الغائب منذ فترة عن دولاب بطولات القلعة الحمراء.

وفاز الأهلي ذهابا أمام مونانا برباعية دون رد.

وأوضح أن الأهلي يعيش حالة من التركيز والإصرار في الجابون، خصوصا أن بطولة إفريقيا باتت هي الشغل الشاغل للجهاز الفني واللاعبين بعد حسم بطولة الدوري، ومن ثم فإن اللقب الافريقي يعد الآن هو الهدف الأساسي للجميع؛ من أجل تحقيق حلم جماهير الأهلي بالعودة مجددا للمشاركة في بطولة العالم للأندية باليابان.

وأشار رئيس بعثة الأهلي إلى أنه يتابع مع سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة، كافة الترتيبات الخاصة بالبعثة ؛ لتوفير أقصى قدر من الراحة للجهاز الفني واللاعبين؛ حتى يتم التركيز في المباراة، وحل أية عقبات قد تواجه الفريق سواء في الإقامة أو التنقلات.

ووجه قنديل الشكر للسفير أحمد بكر وطاقم السفارة المصرية في الجابون؛ تقديرا لجهدهم الكبير سواء قبل وصول البعثة أو عند حضورها للعاصمة الجابونية ليبرفيل.