أكدت تقارير إعلامية أجنبية على أن نادي ليفربول لن يسمح برحيل المصري محمد صلاح لاعب الفريق عن صفوفه خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

شبكة إي أس بي إن الأمريكية، أكدت على أنه مهما كانت الإغراءات المالية التي ستعرض عليه من أجل الاستغناء عن اللاعب المصري في الفترة القادمة، فإنه لن يُسمح برحيله.

وبحسب مصادر خاصة بالشبكة، فإن عقد ليفربول مع صلاح لا يوجد به بند يحدد الشرط الجزائي لفسخ التعاقد، مؤكدةً على أن الأمر سيدفع إدارة الريدز للتمسك أكثر باللاعب.

وسبق لتقارير إعلامية أسبانية وإنجليزية أن أكدت خلال الساعات الماضية على وجود رغبة لدى قطبا أسبانيا، برشلونة وريال مدريد، وكذلك باريس سان جيرمان الفرنسي في التعاقد مع صلاح.

وأوضحت التقارير أن المبلغ الذي سيعرض على ليفربول للاستغناء عن صلاح سيصل إلى 150 مليون جنيه إسترليني على أقل تقدير، وهو ما يعد إغراءاً قوياً لترك اللاعب.

الجدير بالذكر أن محمد صلاح يتربع حالياً على صدارة هدافي الدوري الإنجليزي برصيد 28 هدف، وهو ما يجعله هدافاً بدوره للدوريات الخمسة الكبرى في العالم أمام ليونيل ميسي برصيد 25 هدف في الليجا الأسبانية.