يخوض المنتخب المصري أول اختبار له قبل المشاركة في كأس العالم بمواجهة نظيره البرتغالي وديًا يوم الجمعة المقبل في سويسرا، على ملعب "ليتزيجروند" معقل نادي زيورخ.

وتنطلق المباراة في تمام الساعة العاشرة إلا الربع بتوقيت القاهرة، على أن يواجه المنتخب بعدها نظيره اليوناني يوم الثلاثاء، في تمام الساعة الثامنة مساءً على ذات الملعب.

وكان منتخب الفراعنة واجه البرتغال في ثلاث مناسبات سابقة، ونجح في الفوز مرة عام 1928 في الأولمبياد، فيما خسر مرتين في مباراتين وديتين، عاما 1955 و2005.

المواجهة الأولى

جمعت المباراة بين مصر والبرتغال ضمن منافسات دور الثمانية من أوليمبياد 1928، التي أقيمت فعالياتها في مدينة أمستردام الهولندية.

ونجح منتخبنا في تحقيق الفوز بنتيجة (2-1)، بهدفين أحرزهما مختار التتش وعلي رياض بالدقيقتين 15 و48، لتبلغ مصر الدور نصف النهائي، قبل أن تحصد المركز الرابع في المسابقة.

وضم تشكيل مصر كلا من: عبدالحميد حمدي، وسيد أباظة، وجابر الصوري، وجمال البرنس، وأحمد سالم، وعلي الحسني، ومحمود حودة، وعلي رياض، ومختار التتش، وسيد حودة، وجميل الزبير.

المواجهة الثانية

كانت يوم 23 ديسمبر عام 1955، ونجح المنتخب البرتغالي في الفوز على نظيره المصري برباعية نظيفة، بالمباراة التي أقيمت في القاهرة.

وسجل أهداف المباراة: جوسيه ماريا بيدروتو، وجواو مارتينز، وجوسيه أجواس "هدفين".

وضم تشكيل منتخبنا الوطني في ذلك الوقت: حمزة عبدالمولى، أحمد سليم، علاء الدين الحامولي، السافيل الدوزي، عصام بهيج، حنفي بسطان، حلمي رفعت، محمد الديبة، نور الدالي، براسكوس، يكين.

المواجهة الأخيرة

كانت يوم 17 أغسطس 2005، ونجح المنتخب البرتغالي في الفوز على نظيره المصري بثنائية نظيفة، بالمباراة التي أقيمت بجزر الازور في البرتغال.

وسجل هدفي المباراة: فرناندو ميرا وهلدر بوستيجا في الشوط الثاني من اللقاء الودي الذي أقيم وسط حضور 20 ألف متفرج.

وأهدر منتخبنا أفضل فرصة للتهديف قبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الأول، عندما اصطدمت تسديدة عماد متعب القوية من خارج منطقة الجزاء بالقائم.

لاعبان فقط من الجيل الحالي لمصر لعب ضد البرتغال في 2005، وهما أحمد فتحي ظهير أيمن النادي الأهلي، وعصام الحضري حارس مرمى التعاون السعودي. 

واستقبل الحارس المخضرم عصام الحضري الهدفين بالدقيقتين 50 و70، بعدما حل بديلا لعبدالواحد السيد، حارس الزمالك الأسبق، في الشوط الثاني.

وضم التشكيل الأساسي لمنتخبنا في المباراة: عبدالواحد السيد، عماد النحاس، طارق السيد، وائل جمعة، أحمد فتحي، حسام غالي، حسني عبد ربه، محمد شوقي، ميدو، عماد متعب، عمرو زكي.

وشارك عصام الحضري وعبدالظاهر السقا ومحمد أبو تريكة وأمير عزمي مجاهد وعبدالحليم علي، بدلاء لكل من عبدالواحد السيد وعماد النحاس وحسام غالي وطارق السيد وأحمد حسام ميدو.

أما تشكيل المدير الفني البرازيلي لويز فيليب اسكولاري فكان يضم بجوار لويس فيجو قائد الفريق كلا من: كويم، ريكاردو كارفاليو، باولو فيريرا، جورجي أندرادي، ألكس، بيتيت، تياجو، هوجو فيانانا، بوستيجا، باوليتا.