أكد جون ألدريدج أسطورة ليفربول في ثمانينيات القرن الماضي، أن النجم المصري محمد صلاح تفوق على الأروجوياني لويس سواريز لاعب برشلونة. 

وكان سواريز استطاع أن يسجل 31 هدفًا مع ليفربول في موسم (2013 -2014)، إلا أن النجم المصري نجح في تسجيل 36 هدفًا في موسمه الأول مع الريدز في مختلف المسابقات. 

وأضاف هداف ليفربول السابق في تصريحات لصحيفة "ليفربول إيكو" :"صلاح أخذ ليفربول إلى مستوى آخر، فهو تفوق على ما حققه سواريز مع الفريق".

وتابع :"عندما كان سواريز لاعبًا في ليفربول كان يخلق الفرص لنفسه ليسجل، وما يفعله صلاح هذا الموسم ما قام به سواريز سابقًا".

وأكمل :"تحركات صلاح تذكرني بالنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي والطريقة التي يذل بها المدافعين".

وواصل :"صلاح يلعب بشكل جيد جعله يجذب أنظار واهتمامات كبار الأندية الأوروبية، لكنني أتمنى استمراره مع ليفربول".

وأشار :"ثلاثة أندية في العالم تستطيع الحصول على خدمات صلاح وهم باريس سان جيرمان وريال مدريد وبرشلونة".

واستطرد :"من وجهة نظري الدوري الفرنسي فقير للغاية لدرجة في حالة رحيلك لباريس سان جيرمان سيكون من أجل الحصول على الأموال فقط".

وأتم :"من الصعب دائمًا رفض برشلونة وريال مدريد، لكن صلاح يبدو عليه أنه سعيد في ليفربول، وأرى أن إدارة ليفربول ستسعى للإبقاء عليه في الآنفيلد لأطول فترة ممكنة".

وشهدت الفترة الماضية عديد من التقارير الصحفية تشير إلى أن إدارة ريال مدريد ستسعى جاهدًا للحصول على خدمات النجم المصري خلال سوق الانتقالات الصيفية المقبلة وتحديدًا بعد نهاية كأس العالم.