نفى عمرو وهبي نائب رئيس الشركة الراعية للمنتخب الوطني، ما تردد عن وجود بند ينص على دفع غرامة كبيرة للمنتخب البرتغالي في حال إصابة كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الإسباني.

وخسرت مصر، في الوقت بدل الضائع، أمام البرتغال، في المباراة الودية التي جمعتهما بسويسرا الثلاثاء، في إطار الاستعدادات للمشاركة في كأس العالم 2018 بروسيا.

وتابع وهبة في تصريحات لبرنامج استاد الهدف الإذاعي "لا يوجد في عقد مباراة البرتغال ما ينص على دفع مبلغ مالي في حالة إصابة النجم كريستيانو رونالدو".

وكانت أنباء ترددت عن وضع بند في العقد يتضمن غرامة مالية كبيرة في حال تعرض النجم البرتغالي للإصابة.

وفي سياق متصل شدد وهبي، على أن راعية المنتخب ستتعامل مع مباراة اليونان كما تعاملت مع مباراة البرتغال، التي خرجت في أبهى صورها. 

وعن طائرة الفراعنة، التي تم كشف النقاب عنها قبل السفر إلى سويسرا، قال وهبي "هي تخص المنتخب الأول فقط، وحصلنا على الدعم الكامل من الشركة الوطنية بشأنها، لم نقم بشرائها، ولكنها دعم من الشركة الوطنية خلال رحلة المنتخب الوطني إلى روسيا".

وأتم: "تشغيل الطائرة هو أمر خاص بالشركة الوطنية، ولكن الهدف من الطائرة هو توفيرها في الوقت الذي يحتاجه المنتخب على مدار السنوات الأربع المقبلة".

وعن استخدام الأهلي والمصري للطائرة في حال الحاجة إليها خلال رحلاتهما الإفريقية، قال "هذا الأمر قد يكون مخالفا لرعاة الناديين"، وذلك بسبب وضع رعاة المنتخب عليها.

وعن وجود أزمة بسبب قيام الشركة الراعية بوضع صورة لمحمد صلاح نجم ليفربول، على صدر الطائرة، التي تحمل شعار شركة اتصالات ترعى المنتخب، في الوقت الذي يتعاقد صلاح مع شركة اتصالات منافسة، قال وهبي "البند رقم 80 في لوائح الاتحاد الدولي، والخاص بالاتصالات، ينص على أن اللاعبين والأندية يتم الاتصال بهم دائما عن طريق الاتحاد الأهلي الخاص به".

وأضاف "ظهور محمد صلاح على إعلان الطائرة براعي الكرة المصرية، الذي ينافس الراعي الخاص المتعاقد معه محمد صلاح لا يضر بالتعاقد، لأن اللاعب الآن من حق الاتحاد الأهلي".

واستطرد قائلا: "الشعار الذي يرتديه اللاعب في صورته على الطائرة هو شعار المنتخب الوطني، وهذا يعني أن المنتخب أحق برعاية اللاعب، والطائرة لم تتضمن صورة محمد صلاح بمفرده، ولكن هناك 5 أو 6 لاعبين آخرين بخلاف المدير الفني".