نفى إيهاب لهيطة مدير المنتخب الوطني، صحة ما تردد عن وجود تهديد وارد من الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" باستبعاد محمد صلاح لاعب المنتخب الوطني ونادي ليفربول الإنجليزي من المشاركة في نهائيات كأس العالم لعدم خضوعه كشف المنشطات خلال معسكر المنتخب الوطني الأخير بسويسرا.

وأكد لهيطة في تصريحات صحفية اليوم الثلاثاء، أن الاتحاد المصري لكرة القدم لم يصله أي خطاب من الفيفا أو أي جهة أخرى بهذا المعنى.

وأضاف أن محمد صلاح لم يكن قد انضم بعد إلى صفوف المعسكر لدى إجراء كشف المنشطات الذي تم في اليوم الأول للمعسكر.

وأشار مدير المنتخب إلى أن هذا الإجراء يتم دون الاتفاق على مواعيد مسبقة ووارد تكراره في التجمعات المقبلة للفريق تحسبا لضم لاعبين جدد.

ويلعب المنتخب الوطني في المجموعة الاولى بالمونديال بجانب منتخبات روسيا "منظم البطولة"، والسعودية، وأوروجواي.