طالب مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بالتدخل لإنقاذ الزمالك وحل الأزمة التي ضربت القلعة البيضاء مؤخراً بسبب اللجنة المالية المعينة لإدارة شئون النادي المالية، وذلك على حد تعبيره.

مرتضى منصور وجه رسالة لرئيس الجمهورية بصفته وشخصه، والمهندس شريف إسماعيل رئيس الوزرء بصفته وشخصه، من أجل التدخل لحل الأزمة التي يعاني منها رئيس النادي.

الزمالك كان قد تعرض لموقف محرج بالحجز على فريق الكرة داخل فندق الإقامة قبل مباراة المقاولون العرب في الدوري بسبب عدم سداد المستحقات، ليصف النادي الأبيض ذلك في بيان رسمي بأنه نتيجة لتعنت اللجنة المالية.

يذكر أن اللجنة المالية المعينة لإدارة شئون الزمالك المالية كانت قد أعلنت من قبل استعدادها لصرف أي مبالغ بشرط أن يكون ذلك من خلال طلب رسمي مقدم وموقع من مجلس الإدارة بقيادة مرتضى منصور.

مرتضى منصور أكد في رسالته للرئيس السيسي على أن ما يحدث في الزمالك نتيجة لتصفية حسابات شخصية مع رئيس مجلس إدارة النادي الأبيض من  أشخاص لم يذكرهم.