أبدى الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لريال مدريد الإسباني، سعادته بالانتصار الثمين الذي حققه الفريق خارج قواعده أمام بايرن ميونخ الألماني بنتيجة (1-2) في ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال، إلا أنه أكد أنه لا يمكن الاعتقاد بأن مهمة التأهل للنهائي باتت "منتهية"، وأشار إلى أنهم "سيعانون في مباراة الإياب".

وعلى ملعب (أليانز أرينا) قلب الفريق الملكي، حامل اللقب خلال آخر عامين، تأخره أمام بطل ألمانيا بهدف لفوز ثمين (1-2)، ليضع قدما في نهائي "الكأس ذات الأذنين" للعام الثالث على التوالي.

وقال زيدان خلال المؤتمر الصحفي بعد المباراة "سيكون علينا القتال لأن المهمة لم تنته بعد. رأينا في مباراة يوفنتوس أن كرة القدم لا تعترف بهذه الأمور بعد مباراة الذهاب. سعداء بالانتصار ولكننا ندرك المعاناة التي تنتظرنا في الإياب".

وتابع "أدركنا بعد مباراة يوفنتوس ضرورة خوضنا لمباراة الإياب على ملعبنا بطريقة مختلفة، هذا أكيد، لأننا إن لم نفعل ذلك، فالأمور قد تسوء".

وأقر المدرب الفرنسي بأنهم عانوا في فترات عديدة خلل مباراة اليوم أمام بطل ألمانيا، ولكنه أبرز قدرة لاعبيه على الخروج بالفوز من هذا الملعب الصعب.

وقلل زيزو من خطأ الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس في هدف البايرن. "الخطأ هو جماعي. لقد وجدنا صعوبة في إخراج الكرة من مناطقنا. قدمنا شوطا ثانيا أفضل، ويمكننا أن نكون سعداء بما قدمناه. الفوز هنا ليس سهلا على الإطلاق، كان بإمكاننا تقديم أداء أفضل ولكننا سعداء بالنتيجة".

وأثنى زيدان على أداء ماركو أسينسيو، صاحب الهدف الثاني والانتصار.

وقال في هذا الصدد "أسينسيو يعرف ما يجب فعله، لا أعطيه تعلميات كثيرة عندما تكون الكرة بين قدميه، لأنه يلعب على مرمى المنافس دائما، ولكن كان علي توجيهه في الجانب الدفاعي قبل دخول الملعب. لقد قدم أداء جيد للغاية، ليس فقط في الهدف، ولكن لمجهوده الوافر للتغلب على الصعوبات التي واجهناها بين الخطوط بسبب تياجو وخاميس".

كما تطرق زيدان للحديث حول إصابة داني كارباخال، والسبب في تغيير إيسكو الاركون بين شوطي المباراة، حيث أكد أن إصابة الأول عضلية، متمنيا أن تكون "بسيطة"، بينما أكد أن تغيير إيسكو جاء بسبب شكواه من آلام في الكتف.

وأوضح "كارباخال أخبرني أن الإصابة بسيطة، وسنحدد مداها عندما نعود لمدريد. سيخضع لمزيد من الفحوصات غدا، ولكنه أكد لي أن الإصابة بسيطة".

وأضاف "أما إيسكو فتعرض لإصابة في الكتف وفضلت عدم المخاطرة به ودفعت بأسينسيو في نفس مركزه".