قال مروان الشوربجي المصنف رقم ٤ علي العالم بلعبة الأسكواش أن مواجهة شقيقه محمد ببطولة الجونة ستحمل طابعا تنافسيا بعدما اعتادا الوضع والمواجهة عكس السابق.

ويواجه محمد الشوربجي المصنف الأول علي العالم شقيقه مروان مساء الخميس بنصف نهائي بطولة الجونة المفتوحة للأسكواش التي تختتم الجمعة.

وأضاف مروان ليلاكورة راعي بطولة الجونة للأسكواش " مواجهة شقيقي من أصعب وأدق ما أواجهه في مشواره الرياضي ليس لي هو أيضا وعائلتنا ، ولكن هذا الموسم تعودنا علي المواجهة وباتت واقعا ".

وتقابل الشقيقان في ٤ مواجهات هذا العام فاز بها جميعا محمد الشوربجي ولاقي صعوبة في أخر مواجهتين واستطاع الفوز بهما بشق الأنفس بنتيجة ٣-٢.

وأضاف مروان “ اعتبر أن مواجهة شقيقي ملهاش لازمة ولكن لابد منها ، في السابق كنت اتأثر بشدة فانتصاري عليه يعني سلب صدارة التصنيف منه وهو ما حدث ببطولة العام الماضي بعد فوزي عليه مرتين متتاليتين ".

وفاز مروان علي شقيقه لأول مرة في تاريخ بمارس ٢٠١٧ ببطولة ويندي سيتي بولاية شيكاغو الأمريكية ثم كرر فوزه عليه بالنسخة الماضية من بطولة الجونة وهو ما تسبب فقد الأخ الأكبر لصدارة التصنيف.

وعلق مروان " مواجهة بطولة ويندي كنت متأثرا بشدة وبكيت ، كنت اعلم مدي الجهد الذي يبذله شقيقي وفي بطولة الجونة بعدها بأيام تفوقت عليه في اسوأ مبارياته اخبرني وقتها انها اسوأ هزيمة تعرض لها وجاءت في ٢٤ دقيقة فقط وبثلاثة أشواط نظيفة".

وأكمل " هذه المباراة كانت بداية لعودة محمد ، لقد شعر أن هناك خللا ما وقام بتغييرات في الجهاز الفني وبذل مزيدا من الجهد حتي عاد مرة أخري لصدارة التصنيف ليس الصدارة فقط بل إنه يؤدي موسما رائعا حتي الأن".

وانهي " أخي الأكبر أصبح مصدر إلهام للجميع في لعبة الأسكواش بالعمل الذي قام به هذا الموسم ، هو الأفضل حاليا ومواجهته صعبة في حالته الحالية ولكنني سأسعي للفوز ".