أعلن نادي إشبيلية الإسباني في بيان عبر موقعه الرسمي عن إقالة المدير الفني الإيطالي فينشينزو مونتيلا من تدريب الفريق الأول لكرة القدم، عقب خسارته أمس أمام ليفانتي في افتتاح مباريات الجولة الخامسة والثلاثين لدوري الدرجة الأولى الإسباني.

وأصبح تأهل إشبيلية إلى الدوري الأوروبي في الموسم المقبل مهددًا، بعدما خسر الفريق الأندلسي أمس بهدفين مقابل هدف أمام مضيفه الذي يصارع للنجاة من الهبوط، ليتجمد رصيده عند 48 نقطة في المركز السابع بجدول ترتيب دوري الدرجة الأولى الإسباني.

وبتفوق إشبيلية بفارق الأهداف على خيتافي صاحب المركز الثامن، بينما يتقدم بفارق ثلاث نقاط فقط عن سلتا فيجو صاحب المركز الحادي عشر في جدول ترتيب المسابقة المحلية، كما خسر الفريق بخماسية نظيفة أمام برشلونة في نهائي كأس ملك إسبانيا.

وقال النادي الإسباني في بيانه أن الإقالة جاءت بعد سلسلة من النتائج المتواضعة منذ الفوز على مانشستر يونايتد في دوري أبطال أوروبا بالثالث عشر من مارس الماضي، حيث لعب الفريق 9 مباريات متتالية لم يفز في أي منها.

كما أعلن إشبيلية عن تعيين خواكين كاباروس مدرب الأهلي القطري السابق، والذي قاد الفريق الأندلسي في الفترة 2000 - 2005 كمدير فني مؤقت حتى نهاية الموسم.

وتولى مونتيلا تدريب إشبيلية نهاية العام الماضي، وخاض مع الفريق 28 مباراة، فاز في 11 منها وخسر 10 بينما تعادل في 7 مباريات، ونجح في تحقيق نتيجتين مفاجئتين بإقصاء مانشستر يونايتد من دوري أبطال أوروبا وأتلتيكو مدريد من كأس ملك إسبانيا.