فجر الأسيوطي مفاجآة صارخة بالتغلب على الأهلي (1-0) في مباراة ربع نهائي كأس مصر التي أقيمت على استاد السلام ليودع الأحمر المسابقة ويصعد الأسيوطي لنصف النهائي.

الأهلي سيطر واستحوذ على الكرة منذ البداية وحتى النهاية لكن الأسيوطي نجح في خطف هدف المباراة الوحيد من هجمة مرتدة في الدقيقة 65، وبعدها لم ينجح الأهلي في تهديد مرمى الأسيوطي.

وينتظر الأسيوطي الفائز من مباراة سموحة ووادي دجلة لمواجهته في نصف النهائي، بينما يلعب الزمالك مع الانتاج الحربي في مباراة يلاقي الفائز بها الإسماعيلي في نصف النهائي الأخر.

ملخص المباراة

سيطر الأهلي على مجريات الأمور تماماً في بداية المباراة لكن نجح الأسيوطي في منع الخطورة الحمراء على مرماه في الدقائق الأولي ليتراجع في وسط ملعبه ليغلق تماماً أي ثغرات يخترق منها الأحمر.

صبري رحيل لعب تمريرة واحد اثنين مع جونيور أجايي في الدقيقة 10 ليخترق في منطقة الجزاء من الجهة اليسرى ويرسل عرضية أرضية شتتها الدفاع إلى ركنية لم يستفد منها الأحمر.

ولعب صبري رحيل عرضية أخرى من الجهة اليسرى من داخل منطقة الجزاء ليقابلها إسلام محارب بتسديدة مباشرة من لمسة واحدة مرت بجوار القائم الأيمن بقليل في الدقيقة السابعة عشر.

وفي الدقيقة 28 سقط جونيور أجايي مصاباً متأثراً بآلام في العضلة الخلفية ليغادر الملعب ويحل بدلاً منه اللاعب صلاح محسن في الدقيقة 31 بعد محاولات لعلاج النيجيري.

وكاد محارب أن يسجل في الدقيقة 37 بعد عرضية رائعة من الجهة اليسرى أرسلها وليد سليمان من ركلة حرة لكن إسلام لم ينجح في تحويلها بيسراه للشباك لتصل الكرة سهلة إلى حارس المرمى.

وحصل الأسيوطي على ركلة حرة مباشرة على خط منطقة جزاء الأهلي من الجهة اليسرى في الدقيقة 44 ليسدد شريف دابو كرة بيسراه ذهبت بعيدة عن شباك الشناوي.

ورفض الحكم محمد عادل احتساب ركلة جزاء للأهلي في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول بعد أن لمست الكرة يد مدافع الأسيوطي أمام المرمى بعد تسديدة من إسلام محارب أبعدها المدافع برأسه من على خط المرمى لترتطم بيد زميله وسط اعتراضات من لاعبي الأهلي وجهازهم الفني لم يلتفت إليها الحكم.

ومرر محمد هاني عرضية أرضية في منطقة الجزاء لتصل إلى صلاح محسن في الدقيقة 57 قابلها مهاجم الأهلي الشاب بتسديدة أرضية ضعيفة في منتصف المرمى.

وانفرد عمر كمال عبد الواحد تماماً بمرمى الشناوي بعد تخلصه من المدافع محمد نجيب ليسدد كرة أرضية مرت بسهولة إلى شباك الأهلي ليتقدم الأسيوطي في الدقيقة 65.

وعقب نزوله نجح حسام غالي في صناعة الكثير من فرص الوصول إلى المرمى، وأرسل عرضية في الدقيقة 77 في منطقة الجزاء ليحولها مروان محسن بالرأس باتجاه المرمى لكن الكرة وصلت إلى الحارس.

وحصل الأهلي على ركلة حرة مباشرة من الجهة اليمنى باتجاه مرمى الأسيوطي بعد عرقلة باكا في الدقيقة 82 لينفذ وليد سليمان كرة عرضية مرت من الجميع إلى ضربة مرمى.

وكاد الأسيوطي أن يضاعف النتيجة في الدقيقة 90+1 من هجمة مرتدة خطيرة أسفرت عن انفراد تام من اللاعب عمر كمال لكن الشناوي تألق ونجح في إبعاد الكرة عن شباكه.

واحتسب الحكم ركلة حرة مباشرة على حافة منطقة الجزاء في الدقيقة 90+6 ليتصدى اللاعب باكا لتسديد الكرة مباشرة في الحائط البشري ليطلق بعدها الحكم صافرة النهاية.