أكد فرج عامر رئيس نادي سموحة على أنه طلب مبلغ 55 مليون جنيه مصري من النادي الأهلي من أجل السماح لثنائي دفاع فريقه عبد الله بكري ومحمود عزت بالانتقال للقلعة الحمراء.

عامر قال في تصريحات لقناة "أون سبورت" :"تحدث معي محمود عطا الله بتفويض من النادي الأهلي بشأن ضم الثنائي عبد الله بكري ومحمود عزت بالفعل، وذلك لأنهم يعلمون أن عطا الله صديقي الذي أعتز به".

وأضاف رئيس سموحة قائلاً:"لم نصل بعد لقيمة نهائية للصفقة مع النادي الأهلي، طلبت في البداية 60 مليون جنيه، لكن المبلغ تم تخفيضه إلى 55 مليوناً، ولو دفع الأهلي هذا المبلغ سوف يحصل على الثنائي".

وتابع عامر قائلاً:"لا نريد لاعبين من النادي الأهلي، لأننا نبتغي الحصول على المقابل المادي للصفقة في صورة نقدية وليس بضم لاعبين عن طريق التبادل، وذلك مع كامل احترامنا للاعبي الأهلي".

وواصل رئيس سموحة:"الزمالك أيضاً يرغب في ضم عبد الله بكري، ويتفاوض من أجل الحصول على خدمات ياسر إبراهيم كذلك، ونحن لا نقف في طريق أي لاعب يريد الرحيل في حالة دفع المقابل المادي المطلوب".

وأنهى عامر بالإشادة بلاعبي فريقه السابقين قائلاً:"لم نقم ببيع أي لاعب من قبل في صفقة فاشلة، كل لاعبينا وصلوا إلى المنتخبات بعد ذلك مثل أيمن أشرف وطارق حامد ومحمود عبد العزيز".