أكد مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك أن المجلس خاض معركة بـ"شرف" من أجل انقاذ النادي من محنة لم تحدث منذ 1918.

وقام مرتضى منصور بعقد مؤتمر صحفي حاشد بالصالة المغطاة بنادي الزمالك من أجل كشف بعض الأمور بعد قرار انهاء عمل اللجنة المالية بالنادي.

وأشار مرتضى منصور في تصريحاته بالمؤتمر الصحفي "الزمالك نادي عريق، تعرض مؤخرا لمحنة لأول مرة يتعرض لها في التاريخ منذ 6 مارس 1918، لكن الزمالك انتصر".

واستمر "الزمالك انتصر وقهر الظالم الذي حاول تدمير النادي، ما حدث كان فيلم عبيط، اذا اردتم عمل فيلم جديد، اسألوني أولا لكي أقوم بتعليمكم كيفية حدوث هذا".

وواصل "لن اسمح لشخص مزور بأن يتواجد ويجلس معي في اجتماع مجلس إدارة، والمجلس اتخذ قرارا تاريخيا بتجميد الجلسات لحين زوال الغمة وانهاء عمل اللجنة المالية".

وأضاف "من يحاسب النادي هم اعضاء الجمعية العمومية، واللجنة المالية لا يحق لها التوقيع على عقود او شيكات، اللائحة الاسترشادية وقانون الرياضة يمنحان هذا الحق للمجلس".

وأكمل "ستتم محاسبة اللجنة المالية والبنك الذي كانوا يتعاملون معه، وسأقوم باسترداد المبالغ التي تم صرفها".

وشدد "المادة 35 في اللائحة الخاصة بالزمالك تنص على أن رئيس النادي هو المكلف بتوقيع العقود، كما ان فقرة 4 تنص على أن أمين الصندوق يوقع على الشيكات".

وصرح " قانون الضرائب ينص على أنه عندما تكون علي الهيئات ضرائب يتم سدادها على ضعف المدة ، ولكن اللجنة المالية سددت 50 مليون جنيه للضرائب في شهر واحد".

وتحدث " الزمالك كان من حقه جدولة الأموال المستحقة للضرائب على مدة 24 عاما، كيف حدث ذلك، ولماذا لم يحدث هذا مع باقي الأندية، جميع الأندية عليها مستحقات للضرائب".

وفتح مرتضى منصور النار على مسؤولي اللجنة المالية، وواصل اتهام احد مسؤوليها بأنه دائم الهجوم والاستهزاء بالزمالك من خلال صفحته على "فيس بوك" لكونه ينتمي للأهلي.

وهاجم رئيس الزمالك ممدوح عباس رئيس النادي الأسبق وانتقد تصريحه بأن "مرتضى منصور يبحث الخروج الأمن"، مؤكدا أنه ليس حرامي "مثله".

وقام مرتضى منصور بتوجيه الشكر لعدد من مسؤولي الدولة المصرية، مشيرا الى أنه ومجلسه عقدوا جلسات مع عدد من المسؤولين في كل الجهات، مشيدا بتدخلهم من أجل انقاذ النادي.

وحرص منصور على توجيه الشكر لبعض من الصحفيين والإعلاميين الذين قاموا بمساندة الزمالك مؤخرا في وسائل الإعلام والصحف المختلفة، منتقدا بعض من المنتمين للزمالك بسبب تخاذلهم.
 
واختتم منصور مؤكدا أنه تم شطب عضوية كل من تطاول على النادي في الفترة الماضية ومع من تضامن مع وزير الرياضة ضد القلعة البيضاء في وسائل الإعلام.