أعلن مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك عن منح تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة السعودية الرئاسة الشرفية للقلعة البيضاء.

وكان مرتضى منصور قد سبق وفتح النار على آل الشيخ على خلفية أزمة عبدالله السعيد وتمديد عقده مع الأهلي بعدما كان قد وقع للزمالك.

وصرح بعد ذلك مرتضى منصور لوسائل الإعلام بأنه عقد جلسة مع آل الشيخ تحت رعاية مسؤولين كبار بالدولة، وتم تصفية الأجواء.

وتواجد مرتضى منصور مؤخرا بالمملكة العربية السعودية لحضور فاعليات قرعة البطولة العربية للأندية، وأكد على حسن علاقته بآل الشيخ.

وأشار منصور في تصريحات بالمؤتمر الصحفي الذي عُقد بالنادي مؤخرا "قرر مجلس إدارة الزمالك منح الرئاسة الشرفية للنادي لتركي آل الشيخ".

وأكد مرتضى أن ممدوح عباس قام بإرسال رسالة لآل الشيخ نصها "إلى السيد تركي الشيخ، مصر ليست المرتزقة الذين يذهبون إليك ويتسولون ويفرشون لك الأرض رمل وحرير، ومصر أكبر من هذا وأكبر من هؤلاء الأقزام، ولن تكون أبدا رئيسا شرفيا للنادي".

وعاد مرتضى منصور ليُصرح "نعتذر لتركي آل الشيخ عن رسالة ممدوح عباس، وقررنا منحه الرئاسة الشرفية للزمالك، لقد أحسن استقبال وفد النادي في السعودية مؤخرا، لكنه اعتذر عن تدعيم النادي بصفقات".

الجدير بالذكر أن مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب سبق ومنح آل الشيخ الرئاسة الشرفية للقلعة الحمراء على خلفية مساهمته في مشروع القرن الخاص ببناء استاد ومدينة رياضية.

لمشاهدة الفيديو.. اضغط هنا