كشف حسام غالي، قائد النادي الأهلي، كواليس إقناع عبدالله السعيد بالتجديد للقلعة الحمراء، قبل أن يقرر النادي إعارته إلى نادي كوبس الفنلندي بعد توقيعه لنادي الزمالك.

وقال غالي في ضيافة برنامج "مع شوبير" عبر قناة "صدى البلد" صباح الثلاثاء: "عبدالله السعيد قال لي إنه وقع للزمالك بعد التجديد للأهلي، لم أتخيل هذا الأمر".

وأضاف: "هناك من يقول إن عبدالله السعيد ليس ابن النادي، إذ تم ضمه من الإسماعيلي، لكنه مثل محمد أبو تريكة ومحمد بركات ووائل جمعة، لاعب لا غبار عليه وشخصية هادئة تماما لم يفتعل أي أزمة".

وتابع: "تدخلت في أزمة السعيد مع النادي، وأقنعته بالتجديد للأهلي فوافق على الفور، وقال لي وماذا عن توقيعي للزمالك، فأخبرته بعدم القلق وقلت له إن الأهلي سيقف بجانبك".

وأكمل: "أثناء جلسة توقيع عقود تمديد عقده مع الأهلي، تأثر عبدالله السعيد وبكى بعدما علم محمود الخطيب بتوقيع اللاعب للزمالك، كان العرض كبيرًا من نادي الزمالك، وأتمنى للسعيد التوفيق".

وعلق غالي على قرار الأهلي برحيل اللاعب قائلا: "كما يهمني هو عبدالله، عشت معه فترة طويلة ولم أرى منه شيئًا سيئًا، الجميع يحبه في النادي، ومركزه في الفريق لا يوجد من يملأ فراغه".

وأتم: "كنت أتمنى استمراره لكن في النهاية هذا قرار النادي، وأرغب في وجود مصالحة بين الجماهير واللاعب بعدما مثّل النادي خير تمثيل وحصد العديد من الألقاب، وأتمنى أن يعود بعد كأس العالم".