كتب: وائل منتصر – صرح لاعب الوسط كريم زياني المحترف في فولفسبورج الألماني وأحد أعمدة المنتخب الجزائري الرئيسية انه حان الوقت للحديث عن منتخب الخضر القوي الذي يمكنه الآن تخطي اي فريق في العالم مهما كانت قوته.

وقال زياني في حديثه لصحيفة "الشروق" الجزائرية ان منتخب بلاده حاليا يملك فريقا قويا، وان مباراة الجزائر وأوروجواي الودية ستثبت ذلك خلافا للتخوف الذي دخل لنفوس مناصري الخضر من تكرار سيناريو لقاء غينيا الودي قبل بدء التصفيات الذي ظهر خلاله منتخب بلاده بشكل ضعيف.

ويواجه المنتخب الوطني الجزائري نظيره الاورجوياني في مباراة تجريبية ستقام الأربعاء علي ملعب 5 جويلية ضمن استعدادات الخضر لاستئناف تصفيات كأسي العالم وإفريقيا 2010 بلقاء زامبيا في الخامس من سبتمبر القادم.

وبسؤاله عن توقعاته للقاءي زامبيا ورواندا القادمين في تصفيات المونديال قال زياني " مباراة أوروجواي ستكون خير إعداد وأتمني ظهور المنتخب بشكل مميز لقياس مستوانا قبل مواجهة زامبيا".

وعن إقامة مباراة زامبيا خلال شهر رمضان قال " صحيح انه صعب التأقلم مع اللعب خلال شهر رمضان، ولكن انا شخصيا لا أتأثر بالصيام إطلاقا وأتمني ان يكون هذا الشهر مباركا علي الجزائريين".

جدير بالذكر ان الجزائر تتصدر قمة المجموعة الثالثة برصيد 7 نقاط بفارق ثلاث نقاط عن مصر صاحبة المركز الثاني بفارق الأهداف عن زامبيا الثالثة، فيما تحتل رواندا المركز الأخير برصيد نقطة واحدة.