كتب: وائل منتصر – قال البرازيلي ماكسيمو ماركيو المدير الفني لمنتخب تنزانيا عقب مباراة فريقه امام منتخب رواندا ان الاخير يستحق الاحترام، وانه يتوقع فوزه علي منتخب مصر في العاصمة الرواندية كيجالي بعد ان طور أداء وطريقة لعبه لتصبح هجومية وغير عشوائية.

وأكد ماكسيمو في حديث نشره موقع "اوول افريكا" المهتم بأخبار القارة السمراء انه علي الرغم من فوز تنزانيا علي رواندا في المباراة الودية الدولية التي أقيمت الأربعاء بكيجالي بهدفين مقابل هدف، إلا انه شاهد منتخبا متطورا يستطيع مواجهة مصر.

وتستضيف رواندا منتخب مصر يوم السبت 5 سبتمبر المقبل في الجولة الرابعة للتصفيات الإفريقية النهائية المؤهلة لكأسي العالم وإفريقيا 2010، والتي سيتحدد علي ضوء نتيجتها شكل المنافسة في المجموعة الثالثة والتي تضم معهما الجزائر وزامبيا.

وأشار ماكسيمو الي ان الخسارة أمام تنزانيا لا تعني ان الأمور تسير بشكل سيء، وانه علي رواندا الا يفقد الأمل في التأهل لكأس العالم او أمم إفريقيا بعد ان يحقق الفوز علي مصر متمنيا للجميع حظا موفقا في تمثيل القارة السمراء بالمونديال.

وتتصدر الجزائر قمة المجموعة برصيد 7 نقاط بفارق ثلاث نقاط عن مصر صاحبة المركز الثاني وبفارق الأهداف عن زامبيا الثالث، فيما يتذيل منتخب رواندا الترتيب برصيد نقطة واحدة.

و علي ملعب 5 جويلية سيواجه المنتخب الجزائري الشهر القادم في الجولة ذاتها المنتخب الزامبي الذي تلقي هزيمة ثقيلة يوم الأربعاء علي يد منتخب غانا 4-1 في مباراة دولية ودية أقيمت بأكرا، فيما فاز الخضر علي أوروجواي بهدف دون رد.