كتب: أحمد عزيز – سحق المنتخب المصري لكرة اليد نظيره الفرنسي بنتيجة 28-22 في المباراة التي جمعت بينهما بالصالة المغطاة باستاد القاهرة في ختام دور المجموعات بالدور الثاني من بطولة العالم الـ17 للشباب.

وتأهل المنتخب الوطني للدور نصف النهائي من البطولة بعدما رفع رصيده إلى النقطة الثامنة ليتقابل مع منتخب الدانمارك في المباراة القادمة في الدور قبل النهائي.

تقدم المنتخب الفرنسي بهدفين في بداية الشوط الأول ولكن سرعان ما رد المنتخب المصري بأربعة أهداف، لتصبح النتيجة 4-2.

وتألق حارس مرمى شباب مصر كريم هنداوي ومنع المنتخب الفرنسي من تسجيل أكثر من خمسة أهداف في منتصف الشوط، مما أعطى دفعة قوية لمنتخب مصر للهجوم والتسجيل وتوسيع الفارق.

وحصل لاعبان من فرنسا على بطاقتين صفراويتين بسبب الخشونة مع لاعبي مصر، حيث وصلت النتيجة في الدقيقة 15 إلى 8-4، ليسجل الفريقان لتصل النتيجة في نهاية الشوط إلى 14-11.

ومع بداية الشوط الثاني، نجح شباب مصر في تسجيل أربعة أهداف في غضون خمس دقائق لتصبح النتيجة 18-11.

اعتمد شباب مصر على إطلاق القذائف من خارج الدائرة امام الحائط الدفاعي الرهيب، وسط تألق رائع من حارس المرمى هنداوي، مما أسفر عن اتساع الفارق إلى 8 نقاط في الدقيقة 11.

وبالوصول للدقيقة 22 من عمر الشوط، ظهر التفوق المصري وأصبحت النتيجة 26-18، وقبل النهاية بثلاث دقائق نجح أبناء مصر في توسيع الفارق لتصبح النتيجة 28-22، ويطلق بعدها الحكم صافرة النهاية ويتأهل المنتخب المصري للمربع الذهبي.