القاهرة (أ ش أ) (محرر ياللاكورة) - أكد عاصم السعدني المدير الفني لمنتخب مصر أن مواجهة الدانمارك (بطل أوروبا) في الدور قبل النهائي بمونديال شباب اليد ستكون قوية ومصيرية.

وأضاف أنه يعلم جيدا مدي الضغط النفسي الذي سيلقي علي عاتق الجهاز الفني واللاعبين من أجل الفوز بهذا اللقاء والتأهل للمباراة النهائية.

وأوضح السعدني أنهم جميعا سيبذلون قصاري جهدهم، مؤكدا ثقته الكامله في جميع اللاعبين وقدرتهم علي إثبات جدارتهم بتحقيق الفوز علي الدانمارك ومن ثم التأهل للمباراة النهائية، داعيا الله أن يكتب للمنتخب المصري تحقيق إنجاز 1993 بإحراز لقب البطولة علي أرضه ووسط جماهيره .

من جهته، هنأ جيوتي جيرار المدير الفني للمنتخب الفرنسي نظيره المصري علي تحقيق الفوز والتأهل عن جدارة للمربع الذهبي، معربا عن عدم رضاه عن نتائج فريقه بشكل عام في البطولة، مشيرا إلى أن اداء فريقه في تلك البطولة يعد الاسوأ.

وأضاف أن المنتخبات الاربعة التي تأهلت للدور قبل النهائي (مصر وألمانيا والدانمارك وسلوفينيا) كانت بالفعل هي أفضل المنتخبات في البطولة ، مشيرا إلى أن مباراة مصر امام الدانمارك ستكون قوية وصعبة للغاية علي كل من المنتخبين والفائز بها يجب ان يكون أكثر هدوء وثباتا داخل الملعب.

وأكد أن الفريق المصري يمتلك الافضلية كون المباراة مقامة علي أرضه ووسط جماهيره الكبيرة التي تعطي له الدافع القوي للغاية مما يؤثر فى اللاعبين ويقدموا أفضل ما عندهم داخل الملعب .