كتب: وائل منتصر – فقد فريق بتروجيت نقطتين ثمينتين في صراعه علي المقدمة بعد تعادله مع الإسماعيلي بهدف لكل فريق في اللقاء الذي جمع بينهما مساء الاثنين علي ملعب بتروسبورت ضمن منافسات الأسبوع الثالث للدوري العام.

تقدم بتروجيت عن طريق ايريك بيكوي في الدقيقة 33 من ركلة جزاء، وتعادل للإسماعيلي محمد محسن ابوجريشة في الدقيقة 82 من عمر اللقاء، ليتصدر بتروجيت المسابقة بفارق الأهداف عن الأهلي ولكل منهما 7 نقاط، فيما أصبح رصيد الإسماعيلي نقطتين فقط في المركز الـ14.

سيطر الفريق البترولي علي أحداث المباراة تماما، ولم يختبر حارس مرماه إبراهيم عبدالجواد سوي في هدف التعادل، فيما أضاع السيد حمدي وبيكوي العديد من فرص التهديف التي كادت تضاعف النتيجة.

ومع أول هجمة أضاع بيكوي فرصة هدف التقدم من ضربة رأس ذهبت فوق عارضة عصام الحضري، ثم أهدر نفس اللاعب انفرادا في الدقيقة 13 عندما تباطأ وأنقذ إبراهيم يحيي الموقف في اللحظة الأخيرة.

ومع الدقيقة 33 ارتكب احمد ابومسلم خطأ فادحا وتسبب في ركلة جزاء بعد عرقلته عمرو حسن داخل منطقة الجزاء ليتصدى لها بيكوي ووضعها قوية في مرمي الحضري ليعلن عن تقدم أصحاب الأرض.

ورغم تأخره، لم يظهر الإسماعيلي بالشكل المطلوب لتعويض الهدف، بل أضاع بتروجيت هدفا مؤكدا بعد هدف التقدم وذهبت كرة محمود عبدالحكيم بجوار القائم بقليل.

وفي الشوط الثاني استمر الأداء علي نفس المنوال مع بعض التحسن في أداء الإسماعيلي خاصة بعد نزول الناشئ احمد علي الذي نشط الجبهة اليمني مع مهاب سعيد وعبدالله السعيد ولكن غاب التركيز عن الجميع في اللمسة الأخيرة.

وكاد ابوجريشة يتعادل من انفراد في الدقيقة 71 ولكنه أهدر الفرصة بغرابة ووضع الكرة خارج الخشبات الثلاثة، ودفع مختار مختار بوليد سليمان بدلا من عبدالحكيم، واضاع السيد حمدي فرصة مؤكدة وتلاه تسديدة من محمد شعبان تلمس العارضة وتخرج الي ضربة مرمي.

وفي الدقيقة 82 استطاع ابوجريشة من تعديل النتيجة عندما انقض علي عرضية مهاب المتقنة ووضعها في الشباك وسط غفلة من دفاع بتروجيت، وضغط الإسماعيلي عقب الهدف ولكن بلا فاعلية، في حين حرمت عارضة الحضري وليد سليمان من هدف الفوز في الدقيقة الأخيرة.