كتب: كريم رمزي - أكد المدير الفني البرتغالي مانويل كاجودا انه لم يفشل في قيادة الزمالك حينما كان يدرب الفريق في موسم 2006/2007، مشيراً انه يختلف مع من يردد هذا الرأي.

وقال كاجودا في حوار مع مجلة سوبر الإماراتية الاربعاء "قال البعض إنني فشلت مع الزمالك لكنني لا أتفق مع ذلك الرأي، فإعداد النادي للبطولات يحتاج إلى عامين على الأقل".

وتابع "لقد كان الزمالك في المركز السادس في الموسم السابق لقدومي، وحققت معه المركز الثاني في الدوري خلف الأهلي".

واحتل الزمالك المركز الثاني في الدوري خلال هذا الموسم برصيد 68 نقطة بفارق خمس نقاط عن الأهلي الذي احتل الصدارة بـ 73 نقطة.

وأوضح كاجودا (58 عاماً) ان الزمالك كان يعيش حالة عدم استقرار خلال توليه قيادة الفريق وقال "خلال عشرة أشهر مر على النادي ثمانية رؤساء واحدهم كان الأكثر عصبية ودخل السجن بعد ذلك – يقصد مرتضى منصور –".

أما عن تقييمه الشخصي لفترة عمله مع الزمالك فعلق البرتغالي "كانت فترة جيدة، ومصر ساحرة تترك انطباعاً جيداً في كل من يعيش فيها".

وأكمل "أحببت الفترة التي دربت فيها الزمالك لأنه ناد كبير وواحد من أكبر الأندية في إفريقيا ويصل عدد مشجعيه إلى 20 مليوناً، لقد انهينا الموسم ونحن في المركز الثاني في الدوري ووصلنا لنهائي كأس مصر وواجهنا الأهلي الذي كان يدربه مانويل جوزيه وخسرنا أمام فريق يعد أفضل فريق في تاريخ الأهلي".

وخاض كاجودا غمار التدريب مع فريق فيتوريا جيمارايش البرتغالي بعد رحيله من الزمالك قبل ان يعود للشرق الأوسط مؤخراً في نادي الشارقة الإماراتي.