القاهرة (رويترز) - نفى أحمد سليمان مدرب حراس مرمى منتخب مصر وجود أي ضغوط من جانب مجلس إدارة اتحاد الكرة لإجبار الجهاز الفني بقيادة حسن شحاتة على إعادة محمد زيدان مهاجم بروسيا دوتموند الألماني لصفوف الفريق قبل المباراة الحاسمة أمام زامبيا الشهر المقبل.

واستبعد شحاتة لاعبه زيدان من صفوف منتخب مصر عقب تخلفه عن الانضمام للفريق قبل مواجهة غينيا في مباراة ودية الشهر الماضي.

وأضاف سليمان الأربعاء "ما يقال عن وجود ضغوط شديدة لإعادة زيدان أمر عار تماما عن الصحة لان مجلس إدارة اتحاد الكرة منح صلاحيات فنية كاملة لجهاز شحاتة ولم يتحدث أي عضو من أعضاء الاتحاد مع أي فرد من أفراد الجهاز بخصوص هذا الامر."

وذكرت تقارير صحفية مصرية أن ضغوطا تمارس على شحاتة لإعادة زيدان لصفوف المنتخب بداعي الحاجة إلى جهوده في المباراة المصيرية أمام زامبيا في العاشر من أكتوبر المقبل بالجولة الخامسة من التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب إفريقيا.

وقبل جولتين على نهاية التصفيات يحتل منتخب مصر المركز الثاني بالمجموعة الثالثة متأخرا بفارق ثلاث نقاط عن منتخب الجزائر المتصدر. ويتأهل صاحب المركز الأول فقط إلى نهائيات كأس العالم.

وقال سليمان أن شحاتة سيحدد موعدا لمعسكر مفتوح وآخر مغلق لتجمع المنتخب خلال الأسبوع الأخير من سبتمبر الجاري على أن يخوض مباراة ودية في مطلع الشهر المقبل.

وأكد سليمان أن الطرف الثاني في المباراة الودية لم يتحدد بعد وان كان البحث مستمر عن منتخب إفريقي مكتمل الصفوف خاصة وان المباراة تأتي في غير أوقات المباريات الدولية ولذلك فإن معظم المنتخبات الإفريقية لن تتمكن من اللعب بمحترفيها.

وقال سليمان "إذا لم يتم الاتفاق مع منتخب إفريقي سنخوض المباراة مع فريق عربي."