القاهرة- قال إسماعيل يوسف المدير الفني لفريق الجونة ان الفوز الذي حققه فريقه علي حساب فريق بتروجيت يوم الجمعة في ختام مباريات الاسبوع الرابع لبطولة الدوري العام، بهدف دون رد، جاء ليعوض الفريق عن ضياع النقاط التي حدثت في الأسابيع الثلاثة الأولي، والتي كان الجونة فيها الأقرب للفوز.

كان فريق الجونة قد فاز علي ضيفه بتروجيت في اللقاء الذي أقيم بإستاد أسوان بهدف احمد عمران، ورفع رصيده إلي خمسة نقاط متساويا مع فرق الإنتاج الحربي وحرس الحدود والاسماعيلي، واحتل المركز التاسع بفارق الأهداف عن الفرق الثلاثة.

وأضاف يوسف ان سعادته لها اكثر من سبب، أولها انه حصد اول فوز له في الدوري العام، بالإضافة الي ان الفوز جاء علي حساب فريق قوي كان يحتل قمة جدول المسابقة قبل بداية المباراة، كما أن الفريق أدي بشكل جيد كما حدث في المباريات الثلاثة الماضية، الا ان النتيجة كانت ايجابية علي عكس ما حدث امام بترول اسيوط والمنصورة وانبي.

أشار المدير الفني لفريق الجونة إلي انه لعب الشوط الأول من اللقاء بتأمين في وسط الملعب لأنه يعرف إمكانيات لاعبي بتروجيت جيدا، وراقب وليد سليمان ومحمود عبد الحكيم، لاعبي بتروجيت بصرامة شديدة لأنهما اصحاب امكانيات فنية كبيرة.

وفي الشوط الثاني طور طريقة اللعب، ولعب بثلاثة مهاجمين، رضا متولي ورضا شحاتة واحمد عمران، من اجل تحقيق الفوز، وهو ما تحقق في الدقيقة 68.

وأكمل يوسف، بعد الهدف تم دفع صامويل اوكران في مركز خط الوسط المدافع ليغلق منطقة المناورات أمام فريق بتروجيت، بعد ان اجري جهازهم الفني تغييرات هجومية، ثم تم الدفع برامي عادل في خط الدفاع للحفاظ علي الفوز.

من ناحية أخري يعود الجونة للتدريبات يوم الأحد استعدادا لمباراة المقاولون العرب التي ستقام يوم الأربعاء في إطار مباريات الأسبوع الخامس.