القاهرة (ا ف ب) – يخوض فريق الأهلي حامل اللقب اختبارا صعبا في المرحلة الخامسة من الدوري العام الممتاز عندما يحل ضيفا على المصري البورسعيدي مساء الأربعاء.

وتحمل المواجهة طابعا ثأريا للأهلي الذي يسعى الى رد الاعتبار لسقوطه أمام المصري صفر-2 في المرحلة الثانية من الموسم الماضي في مباراة شهدت طرد قطب دفاعه الدولي وائل جمعة.

ويطمح الأهلي الى مواصلة مشواره الجيد في بداية الموسم الجديد والحفاظ على سجله خاليا من الخسارة حيث حقق 3 انتصارات وتعادلا واحدا جعلته يتصدر الترتيب برصيد 10 نقاط بفارق 3 نقاط أمام اقرب مطارديه اتحاد الشرطة والزمالك وبتروجيت.

وحذر المدير الفني للأهلي حسام البدري لاعبيه من التمادي في فرحة الفوز الأخير على طلائع الجيش 4-2 والتركيز على مواجهة المصري بجدية لتفادي تعثر الموسم الماضي امام المصري الذي سيكون مساندا من قبل جماهير بورسعيد وسيسعى الى مصالحة جماهيره بقيادة مديره الفني الجديد أنور سلامة الذي خلف الصربي بيشكي المقال من منصبه.

ويخوض الأهلي المباراة في غياب محمد ابو تريكة وعماد متعب بسبب الإصابة لكنه يملك الأسلحة اللازمة لتحقيق الفوز الرابع معولا على احمد حسن ومعتز اينو وأحمد فتحي والليبيري فرانسيسكو ادو.

وفي الإسكندرية يحاول الاتحاد السكندري صاحب المركز الأخير برصيد نقطة واحدة بقيادة المدير الفني الجديد البرازيلي كابرال تضميد جراحه علي حساب الإسماعيلي الثامن (5 نقاط) والمنتعش بفوزه الأول هذا الموسم على حساب المقاولون العرب 1-صفر بعد تعادلين وخسارة.

وتبدو كفة اتحاد الشرطة راجحة للفوز على المنصورة بالنظر الى الانطلاقة القوية للأول والنتائج المخيبة للثاني، فيما سيحاول الجونة مواصلة صحوته عندما يحل ضيفا على المقاولون العرب.

وتأجلت مباراتا بترول أسيوط مع حرس الحدود، وانبي مع غزل المحلة بسبب ارتباط حرس الحدود وانبي بالمشاركة في مسابقة كأس الاتحاد الإفريقي.