كتب- كريم سعيد:

اعترف الفرنسي هيرفي رينار المدير الفني لمنتخب زامبيا انه فريقه أصبح في مشكلة كبيرة بالنسبة للتأهل الي نهائيات كأس الأمم الإفريقية بعد الهزيمة التي تلقاها السبت امام المنتخب المصري في الجولة قبل الأخيرة للمجموعة الثالثة للتصفيات الافريقية المؤهلة لكل من كأسي العالم والامم.

وقال رينار في تصريحات أبرزتها جريدة " بوست" الزامبية صباح الأحد " اعتقد ان لدينا مشكلة حالية بخصوص التأهل إلي كأس الامم."

واضاف " فرص التأهل انخفضت رقميا بعد الهزيمة امام مصر وسنري كيف ستكون بعد نهاية الجولة تماما."

ولقي المنتخب الزامبي هزيمته الثانية علي أرضه ووسط جماهيره في التصفيات أمام الفراعنة عصر السبت بهدف نظيف بعد ان كان قد خسر من قبل بهدفين نظيفين امام الجزائر.

وأبقت الهزيمة رصيد زامبيا عند 4 نقاط يحتل بهم المركز الثالث متفوقا بفارق 3 نقاط عن منتخب رواندا صاحب المركز الاخير في المجموعة والذي سيلعب مساء الأحد أمام الجزائر في مدينة البليدة الجزائرية.

وتنص لوائح التصفيات علي تأهل الثلاثة منتخبات الأولي في كل مجموعة إلي كأس الأمم الإفريقية بانجولا 2010 وفيما يمتاز المنتخب صاحب الصدارة فقط بتذكرة التأهل إلي المونديال بجنوب إفريقيا في العام ذاته.

ولم ينس رينا ران يعرب عن بعض من ثقته في قدرة منتخبه علي تجاوز هذه المشكلة خاصة وانه يملك مواجهة مباشرة أمام رواندا في الجولة الأخيرة.

وقال المدرب الفرنسي " نحتاج فقط نقطة واحدة من مباراتنا الأخيرة أمام رواندا. المشكلة إننا لا نستطيع ترجمة سيطرتنا إلي أهداف."

وأضاع منتخب زامبيا حفنة من الأهداف خلال مباراته الأخيرة أمام مصر وهو نفس الحال الذي كان عليه في مباراتي الجزائر في الجولتين الثالثة والرابعة علي التوالي.