كتب - كريم رمزي:

أطلقت الجماهير المصرية التي احتشدت في إستاد القاهرة لمتابعة نهائي مونديال الشباب بين البرازيل وغانا، أطلقت هتافات تتوعد فيها المنتخب الجزائري قبل لقاءه بالمنتخب المصري على نفس الملعب يوم 14 نوفمبر في الجولة الأخيرة من التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2010.

ونقل مراسل Yallakora.com بعض الهتافات التي بدأت بعد مرور 10 دقائق من الشوط الثاني من المباراة وكان مركزها مدرجات الدرجة الأولى الممتازة، حيث هتف بعض الجماهير وقالوا "حبة حبة تاتا تاتا الجزائر حتشيل تلاتة"، وهي النتيجة التي تؤهل المنتخب المصري مباشرة للمونديال.

واشتعلت المدرجات بعدها وهتف كل من في الملعب حوالي (60 ألف مشجع) باسم مصر أكثر من مرة، في مساندة مبكرة للمنتخب الوطني قبل لقاءه الحاسم والمصيري أمام الجزائر.

ويحتاج المنتخب المصري للفوز بثلاثة أهداف أمام الجزائر حتى يضمن الصعود مباشرة لكأس العالم عن المجموعة الثالثة بالتصفيات الإفريقية، أما في حال فوزه بفارق هدفين فسيلجأ لمباراة فاصلة مع الجزائر ربما تكون يوم 18 نوفمبر.