حسناً فعل المسئولون بالدولة بقيادة المجلس الأعلى للقوات المسلحة عندما قرروا استئناف الدورى الممتاز لكرة القدم وكذلك باقى المسابقات الكروية "بجمهور" على غير ماتوقع وحلم الجميع فى مصر بما فيهم المسئولون بالاتحاد المصرى لكرة القدم أنفسهم والذين اصدروا توصية على استحياء باستئناف المسابقة "بدون جمهور" بعد أحداث موقعة "الجلابية" الشهيرة التى اصابتنا جميعا بصدمة عنيفة من هول المشاهد التى تضمنتها.

الموقعة الشهيرة التى عقدت ألسنتنا وجعلتنا لساعات وأيام غير متحمسين حتى لسماع أى ذكر لكرة القدم وجعلتنا مهيئين لأى قرار بإلغاء المسابقة إذا كانت كرة القدم ستتسبب فى أزمات دبلوماسية وشعبية مع دول نحب شعوبها ونحترمها مثل تونس التى كانت شرارة الثورات العربية وفى مقدمتها الثورة المصرية فى 25 يناير.

وأقول حسناً فعل المجلس العسكرى، لأن قراره بإقامة مباريات الدورى بحضور الجمهور معناه أن هناك رغبة أكيدة فى مواجهة المشكلة وليس القفز عليها

وأقول حسناً فعل المجلس العسكرى، لأن قراره بإقامة مباريات الدورى بحضور الجمهور معناه أن هناك رغبة أكيدة فى مواجهة المشكلة وليس القفز عليها أو الدوران حولها أو تجنب مواجهتها، وذلك من أجل هدف من المؤكد إنه أكبر من كرة القدم نفسها كرياضة شعبية.

ولكنه قرار من وجهة نظرى يعبر عن رغبة عليا فى تحويل كرة القدم من وسيلة للفوضى وإلغاء الأمن والأمان فى بلدنا الآمن، إلى وسيلة لتأكيد أن مصر قوية وقادرة على أن تكون على الدوام واحة للأمن والأمان وليكون نجاح إقامة الدورى وسيلة للتأكيد على أن نجاح مصر فى ممارسة كل الأنشطة ونواحى الحياة المختلفة كالرياضة والسينما والمسرح والسياحة دليل على إن الظروف الاستثنائية التى عاشتها مصر بسبب الأوضاع التى ظهرت فى البلاد فى أعقاب الثورة، ماهى إلا ظروفاً مؤقتة "وعدت على كل خير" ..

أما إذا كنا استسلمنا للحالة النفسية السيئة التى عشناها فى أعقاب موقعة "الحلو أبو جلابية" التى تناقلتها وكالات الأنباء والإعلام العالمية، فقد كان من الممكن أن نسير فى طرق مظلمة لفترة طويلة ..

فضيلة الاعتذار لغة عالمية يفهمها الجميع وتقضى فى المهد على الكثير من الرواسب التى لو بقيت فى النفوس لصعب القضاء عليها

كما كان جميلا ان يسارع المسئولون المصريون على اختلاف مواقعهم الى الاعتذار الفورى لكل الأطراف المتضررة من هذه المشاهد المؤسفة سواء كانوا من تونس ممثلين فى بعثة النادى الأفريقى الذين لم يقصروا على الإطلاق فى استقبال بعثة الزمالك فى مباراة الذهاب بتونس، وقد كنت شاهد عيان على هذا الاستقبال الأخوى الرائع أو طاقم التحكيم الجزائرى أو للمسئولين بالاتحاد الأفريقى المنظم لبطولة دورى الأبطال التى أقيمت المباراة تحت لوائها.

وفضيلة الاعتذار لغة عالمية يفهمها الجميع وتقضى فى المهد على الكثير من الرواسب التى لو بقيت فى النفوس لصعب القضاء عليها فى سنوات طويلة.

ويبقى أن المطلوب من الأندية المصرية والجماهير المنتمية لكل الأندية أن تلعبها "سياسة"، وأن تقوم بدورها المطلوب فى إصلاح ما أفسدته قلة من الجماهير – وأن كبر عددها بعض الشئ – فى موقعة الجلابية اللعينة ..
مطلوب من كل وطنى فى الأندية والجماهير أن يقدموا للعالم كله صورة حضارية حقيقية عن المشجع الكروى المصرى من خلال مباريات الدورى التى ستقام ابتداء من يوم 13 أبريل الحالى، وسوف تتركز عليها كل الأنظار فى الداخل والخارج.

هايد بارك:

• hhh: حذرنا كثيرا من مثيرى الفتنة .. وماكتبته انت عن مجموعة الفاسدين ومثيرى الفتن يدل على ان الناس اصبحوا اكثر وعيا بهم وباتالى يسهل مواجهتهم والقضاء عليهم.

• a fattah: اتفق مع كلامك ولكنى سامتثل لرغبة بعض من يريدون استمرار شحاته لحين الانتهاء من التصفيات ويارب يكون على خير ان شاء الله.

• 3Laa aLdin: انا احترم رأيك فى بقاء شحاته لقيادة منتخبنا الى حين.

• mohamed: الدورى المتوقف له تأثير فى مستوى المنتخب بلا شك .. وجهات نظرك متعقلة وحتى لو اختلفنا على الرموز فنحن بالطبع نحترمهم.

•حسام: والله كلامى لم يكن ملونا ولايعنينىا ان يكون مدرب منتخبنا احمر او ابيض فالمسألة لها علاقة فقط بمصر والله الموفق.

•Narmar:  قلت انها مش مشكلة حسن شحاتة اللى عمل انجازات ودة يحسب له وفعلا المشكلة فى سمير زاهر اللى قال قبل الماتش انه بعد الماتش لو المنتخب خسر كل الاتحاد هيمشي وهتبقي نهايتهم.

•londonfootball: ثورة ثورة حتى النصر، ثورة ف كل شوارع مصر. كلام سليم!

•karim: لم اقلل انجازات الراجل واعلم ان مصر لم تخرج من التصفيات ولكن الفرصة اصعب جدا من الاول.

•legend: تحلم مثلى بيوم يشعر فيه المسئول الفاشل بفشله فيعلن استقالته .. صعب شوية.

•ahmed: تحية لك ياأحمد واشكرك على تهنئتك الرقيقة ولنكن على تواصل دائم.

•misoo: اهلا بك ياميسو وارجو ارسال سؤالم على الايميل واعتقد انك تعرقه لاجيبك عما تريد لضيق المساحة فعذرا.

•ELSAYED: المشكلة فعلا فى السبوبه با أبو السيد!!

•وليد-جده-المملكة العربية السعودية : لاتتعجب من أمرى وأمر هؤلاء الذين يطالبون برحيل حسن شحاتة.. انها وجهات نظر لن تفسد الحوار بيننا يا اخ وليد . نحن فقط نتحاور ونتبادل الاراء بعقول مفتوحة ومنكم نستفيد.

•Mamdouh: لا يجب أن يرحل! .. اعجبنى العنوان واشكرك على اسلوب الحوار الراقى عندما قلت: دعنا نتفق أنه قد فشل تماماً هذه المرة ولكن أيضاً نحن نتفق على أن المباريات القادمـة "روتينية" (على حسب قولك) فلماذا لا يبقى حتى نأخذ القرار الصائب باختيار الرجل الصائب (فلا أحد يقنعنى أن المعنويات المنخفضة فى مبارياتنا القادمة مع أى مدرب تساعد على إقامة فريق جديد أو غيره حتى نعجل باستقدام مدرب جديد) وهذه هى وجهة نظرى. اشكرك بجد.

•سامى:  البرازيل مثلا وهى بطله العالم عده مرات اذا خرجت من تصفيات كاس العالم تعتبر سقطه كبيره للمنتخب البرازيلى حتى بالنسبه لمتابعيه حول العالم ولا يقول احد ساعتها مش مهم مهى البرازيل كانت بطله عالم اكتر من مره قبل كده !! ، نفس الشىء للمنتخب المصرى فى كاس افريقيا . اشكرك على هذه الملاحظة.

•اسلام: نعم حسابيا المسألة لم تنتهى فالأمل مازال موجودا كما تقول ولكن الفرصة اصبحت اضعف ولكنى مثلك تماما اتمنى صعود المنتخب.

•m_hamed1964: ترجو عدم استقالة المعلم واستمراره حتى نهاية التصفيات .. نحترم وجهة نظرك.

•mohamed: مطالبتك باعطاء الفرصة للمدربين الشباب كطارق العشرى وطلعت يوسف مشروعة وسوف تحدث قريبا.

•أحمد: تواصل الاجيال مهم والحياة لاتتوقف على احد مع كل الاحترام لاصحاب الانجازات فعندما كان الجوهرى مربا للمنتخب لم يكن احد يتصور ان مدربا اخر يمكن ان يحل محله وجاء شحاته وحقق الكثير وهكذا.

•Mohamed: اتفق معك ولكن !
كما تتفق معى فانا اتفق معك انت بأن مازال هناك امل فى التأهل كأول المجموعه و لو بسيط كما شرحت انت ولكن صعب قوى كله يتم كما نريد .. اتمنى طبعا!!